المحتوى الرئيسى

> النائب العام يستعجل تقرير الرقابة الإدارية لتحديد مسئولية «سرور والشريف» عن تهريب «صاحب العبارة»

04/27 21:08

كتب: أيمن غازى وشوقى عصام وهند نجيب ومحمد هاشم أرسل النائب العام المستشار عبدالمجيد محمود طلباً لاستعجال تقرير الرقابة الإدارية حول هروب ممدوح اسماعيل صاحب العبارة السلام 98 وذلك لظهور دلائل علي أن الدكتور أحمد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب السابق وصفوت الشريف رئيس مجلس الشوري السابق قاما بإصدار توجيهات مخالفة للقانون سمحت بخروج المتهم عبر مطار القاهرة وسفره الي بريطانيا رغم التحقيق معه في جناية ومن جانبها تراجع الرقابة الادارية ما جاء بملف القضية ومسئولية سرور والشريف عن التسبب في هروب المتهم الذي غرق 960 مصريا واصابة أخرين وتم تسليم أمواله للمدعي العام الاشتراكي السابق عبر ممثلين له رغم هروبه. وفي سياق آخر كشف تقرير لجنة تقصي الحقائق حول الهجوم المسلح الذي تعرض له سجن أبوزعبل أثناء الثورة عند البوابة الرئيسية وعلي السور الشرفي لسجني أبوزعبل 1 و2 وجود آثار لأعيرة نارية ثقيلة «جرينوف»، لافتا إلي أن هذا النوع من الذخائر لا يتداول في محيط الشرطة والجيش. وأشار التقرير لوجود فوارغ طلقات سلاح آلي خضراء إلي اللون وتبين من خلال أقوال الشهود والتحريات أن مقتحمي السجن عناصر تابعة لحزب الله لتهريب 25 متهما تابعين له.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل