المحتوى الرئيسى

يذبح خطيبته لإصرارها على الانفصال عنه

04/27 19:47

كشفت تحقيقات نيابة حوادث شرق القاهرة تفاصيل مثيرة فى واقعة مقتل سكرتيرة بشركة الديكور التى تعمل بها على يد خطيبها طالب كلية التجارة. حيث تبين من التحقيقات التى باشرها أحمد عيد، مدير النيابة، أن المتهم قام بخطبة المجنى عليها قبل عام، وقبل عدة أسابيع أخبرته المجنى عليها برغبتها فى فسخ الخطبة، فقرر الانتقام منها وإنهاء حياتها، توجه إلى مقر عملها، واستل سكيناً من داخل مطبخ الشركة وسدد لها 3 طعنات نافذه أودت بحياتها فى الحال. أمرت النيابة بحبسه ٤ أيام على ذمة التحقيقات، ووجهت له تهمه القتل العمد مع سبق الإصرار، وصرحت بدفن جثة المجنى عليها بعد تشريحها. قال المتهم فى تحقيقات النيابة إن مشاجرة نشبت بينه والمجنى عليها قبل أيام من الواقعة، بعد اعتراضها على طول فترة الخطوبة، وأنها تريد إنهاء العلاقة بينهما وفسخ الخطبة. وأفادت التحقيقات التى جرت بإشراف المستشار مصطفى خاطر، المحامى العام الأول لنيابات شرق القاهرة، بأن المتهم توجه إلى المجنى عليها فى شركتها فى الثامنة والنصف مساء يوم الحادث وبعد دقائق من محاولة إقناعها باستمرار الخطوبة وإصرارها على الرفض، نشبت بينهما مشاجره فأسرع المتهم إلى المطبخ وأخذ سكيناً وهددها بالقتل إلا أنها أصرت على رفضها، واعتقدت بأن ما يفعله مجرد تهديد. وأثناء قيامها بإبعاد السكين من يده، أصابها فى كتفها، ثم لاحقها بــ3 طعنات فى الظهر أودت بحياتها. ثم دخل دورة المياه وغسل يديه والسكين الملطخة بالدماء وفر هاربا. كانت البداية إخطاراً تلقاه العميد سليمان شتا، مأمور قسم شرطة النزهة، من غرفة عمليات النجدة باكتشاف صاحب شركة ديكور مقتل سكرتيرته داخل مكتبها فى مقر الشركة، انتقل المقدم طه فودة، رئيس المباحث، والنقيب باسم رضا، معاون المباحث، إلى مكان الحادث، وتبين أن المجنى عليها أميرة على «22 سنة» ملقاه أرضا وغارقة فى دمائها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل