المحتوى الرئيسى

الأردن يعلن عن خسائر بـ4.2 مليون دولار يومياً من توقف إمدادات الغاز المصري

04/27 19:37

دبي – العربية.نت عطلت عملية التخريب التي وقعت صباح اليوم الأربعاء على خط الغاز في مدينة العريش المصرية عمليات الضخ لمحطات توليد الكهرباء في الأردن ما يرتب على النظام الكهربائي تكاليف إضافية تقدر بنحو 4.2 مليون دولار يوميا نتيجة تحول الأردن الى استخدام الوقود الثقيل. وقال وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني خالد طوقان إن الاعتداء اضطر شركات توليد الكهرباء الى الاعتماد على الوقود الثقيل والديزل في توليد الكهرباء بحسب مانقلته وكالة الكويتية. وكان مسؤول أردني قدر في تصريح سابق التكلفة الإضافية لتحويل محطات توليد الكهرباء الى العمل على إنتاج الطاقة الكهربائية بواسطة الوقود الثقيل والديزل بنحو 4.2 مليون دولار يوميا لاسيما أن الأردن اعتمد على الغاز المصري لتوليد نحو 80 في المئة من الطاقة الكهربائية المنتجة في المملكة. يذكر أن هذا الاعتداء هو الثاني الذي يتعرض له خط الغاز العربي الممتد من مدينة العريش المصرية الى الأردن ومنها الى سوريا ولبنان فتركيا في مراحل لاحقة حيث تعرض الخط في الخامس من شهر فبراير الماضي الى اعتداء أوقف ضخ الغاز الى مصر والأردن واحتاج الى نحو الشهر لإعادة ضخه إلى الأردن. وتزود مصر الأردن بالغاز بموجب اتفاقية وقعها الجانبان عام 2001 وتم تجديدها في يوليو الماضي تنص على تزويد المملكة بنحو 300 مليون قدم مكعبة من الغاز يوميا لتوليد الكهرباء بالاستفادة من خط الغاز العربي المار بالأردن ومنها الى سوريا فلبنان وتركيا في مراحل لاحقة. ويستورد الأردن نحو 96 في المئة من إجمالي الطاقة المستهلكة بتكلفة اجمالية بلغت عام 2009 نحو 2.7 مليار دولار تشكل 12 في المئة من الناتج المحلي الاجمالي في حين من المتوقع أن يبلغ معدل النمو السنوي للطلب على الطاقة الأولية في الفترة 2008 و2020 نحو 5.5 في المئة فيما يبلغ معدل النمو السنوي المتوقع للطلب على الطاقة الكهربائية نحو 7.4 في المئة. سوريا تلجأ الى الوقود وفي سوريا أكد مصدر في وزارة النفط أن الوزارة قادرة على تعويض كمية الغاز المستوردة من الغاز المصري من الإنتاج المحلي أو الاستعاضة عنه بالوقود في حال الضرورة لتوليد الطاقة الكهربائية وذلك بعد تفجير أنبوب نقل الغاز المصري في منطقة العريش. وقال المصدر في تصريح لموقع "سيريا أويل" الإلكتروني إن انفجار أنبوب نقل الغاز المصري من منطقة العريش الى الأردن أدى الى انقطاع الغاز عن سوريا التي تستورد نحو 1.35 مليون متر مكعب من الغاز يوميا بشكل وسطي من مصر عبر خط الغاز العربي. وأضاف أن الغاز المصري انقطع فعلا عن سوريا صباح اليوم مبينا أن الكمية المستوردة من مصر تستخدم في تشغيل محطة "دير علي" لتوليد الطاقة الكهربائية التي تقع في جنوب دمشق. على صعيد متصل أبدت شركة (لون انرجي) النفطية الكندية العاملة في مجال التنقيب واستكشاف النفط اهتمامها باستمرار العمل في سوريا واستعدادها لتحسين شروط العرض المقدم من قبلها للبلوك رقم 3 المعلن عنه في المناقصة العالمية للتنقيب عن البترول وتنميته وإنتاجه في ثمانية بلوكات تغطي نحو 40 في المئة من مساحة سوريا التي أعلنت عنها وزارة النفط والمؤسسة العامة للنفط في مارس 2010.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل