المحتوى الرئيسى

البيت الأبيض ينشر شهادة ميلاد أوباما الأصلية

04/27 19:20

نشر البيت الأبيض صورا طبق الأصل عن شهادة الميلاد المفصَّلة الأصلية للرئيس الأمريكي باراك أوباما، وذلك ردا على الشائعات التي كانت قد تحدثت عن أنه مولود خارج الولايات المتحدة.وتظهر الصور بوضوح أن باراك حسين أوباما الثاني هو من مواليد الرابع من شهر أغسطس/آب من عام 1961 في مستشفى كابيولاني للتوليد وأمراض النساء في هونولولو بهاواي.وتحمل الصور اسمي والدي أوباما، أي والده الطالب الكيني باراك حسين أوباما، الذي كان يبلغ حينذاك من العمر 25 عاما، والدته الفتاة الأمريكية، ستانلي آن دورهام، التي كانت عندئذٍ في الثامنة عشرة من عمرها.وقد مُهرت الصور الجديدة لشهادة ميلاد الرئيس الأمريكي بأختام تشير إلى أنه قد تم استلامها من المسؤولين في ولاية هاواي يوم الاثنين الماضي. كما زيِّلت الشهادة أيضا بتوقيع الطبيب الذي كان قد أشرف على عملية الولادة.وكان أوباما قد نشر خلال حملة الانتخابات الرئاسية في عام 2008 صورة مطبوعة على الكمبيوتر تحتوي على المعلومات الأساسية الواردة في شهادة ميلاده، حيث تم الإقرار بها في ذلك الوقت على أنها السجل الرسمي لميلاده، لطالما أظهرت أنه مولود في ولاية هاواي الأمريكية.وقد أقر مسؤولو الصحة العامة في هاواي في ذلك الوقت بأن تلك الصورة هي طبق الأصل عن شهادة الميلاد الأصلية لأوباما، حيث اعتبروها وثيقة رسمية تثبت مكان ميلاده.وكان دونالد ترامب، الكاتب ورجل الأعمال والشخصية التلفزيزنية البارزة، والمتوقع أن يترشح للرئاسة الأمريكية المقبلة عن الحزب الجمهوي، قد أحيا مؤخرا شائعة أن أوباما مولود خارج أمريكا.وقد سارع أوباما لوصف قرار البيت الأبيض بنشر شهادة ميلاه بأنها "خطوة غير مسبوقة كونها "جهد يرمي لتخليص أمريكا من الجدل السياسي والحيرة والتشتت بشأن هذا الموضوع".وقال أوباما: "ليس لدينا وقت لهذا النوع من الأمراض، إذ لدينا أشياء أخرى أفضل لكي ننجزها. فأنا شخصيا عندي أمور أفضل لكي أنجزها. كما يوجد أمامنا مشاكل يجب حلها، ويتعين علينا التركيز عليها، وليس على مثل هذا الأمر".يُشار إلى أن إماطة اللثام عن شهادة ميلاد أوباما، والتي كانت مخزنة في قبو في هاواي منذ ولادته، تأتي بعد سنوات من التكهنات والشائعات في أوساط المحافظين المشغولي البال بنظريات المؤامرة والشكوك.ويقول المشككون إن أوباما وُلد في كينيا، أو في إندونيسيا، حيث عاش كطفل، كما أن شهادة ميلاده تكشف معلومات تضر به وتمنعه من أن يكون رئيسا للبلاد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل