المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:فوز كبير لمانشستر خارج أرضه.. والانظار تتجه للقاء ريال مدريد وبرشلونه اليوم

04/27 15:43

وين روني بعد إحرازه هدف مانشستر الثاني في شالكة صرح السير اليكس فيرجسون المدير الفني لمانشستر يونايتد الانجليزي أن فريقه قدم واحدا من أفضل عروضه الاوروبية في تاريخه أمام شالكة الألماني الثلاثاء. وفاز مانشستر يونايتد بهدفين نظيفين على شالكة في ملعب جلزنكشيرشين بألمانيا ليقترب من التأهل لنهائي بطولة دوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة في اخر خمس سنوات ، حيث سبق له الوصول إلى النهائي عامي 2008 و2009. وقال فيرجي في تصريحات للصحفيين عقب المباراة: "عندما نتحدث عن مبارياتنا الخارجية اوروبيا سنجد لقاء اليوفنتوس عام 2009 هو الأروع ، لكن هذه المباراة ايضاً من افضل ما قدمنا". وكان مانشستر قد فاز 3-2 على اليوفي في اياب نصف نهائي دوري ابطال اوروبا 1999 ليتأهل للنهائي بعد التعادل 1-1 في اولد ترافولد ذهاباً. أما مانويل نوير حارس مرمى فريق شالكة فقال إن فريقه دخل المباراة وهو خائف من مانشستر يونايتد، ولذلك فإن هجومه لم يكن على مستوى النجاعة المطلوبة في مثل تلك المواجهات . لقاء العمالقة مباراة الذهاب الثانية من الدور قبل النهائي لدروي أيطال أروبا لن يكون فيها أي ذهاب ، فالطرفان هما عملاقا الكرة الأسبانية ريال مدريد وبرشلونة اللذين يلتقيان اليوم في ستاد برنابيو في العاصمة مدريد. وبعد أسبوع واحد من الفوز الكبير الذي تمكن البرتغالي هوزيه مورينيو مدرب ريال مدريد من تحقيقه على خصمه جوارديولا مدرب برشلونة بهدف لصفر ، وانتزع به كأس ملك أسبانيا لكرة القدم ، يجد الرجلان نفسيهما في مواجهة جديدة وصفها مورينيو بأنها ستكون مباراة مختلفة. قال مورينيو إنه يعتقد بأنه ليس هناك مرشح للفوز الليلة. وقال إنه يعرف كيف يشعر لاعبو برشلونه بعد خسارتهم كأس الملك الأسبوع الماضي ، ولكنه لا ينسي في الوقت نفسه أنه تجرع مرارة الهزيمة بخمسة أهداف لصفر امام برشلونه قبل بضعة أشهر. وأكد مورينيو أنه لا يملك عصا سحرية للفوز على برشلونة الليلة ، وكل ما عنده هو العمل الجاد الذي دأب عليه منذ تلك الهزيمة المروعة ، وهو ما تجلي في التعادل بعدها بهدف لهدف مع برشلونه ثم الفوز عليهم في المباراة الأهم وهي نهائي كأس الملك. واضاف أن الفريقين يعرفان بعضهما جيدا ، وهما طامحان للفوز بالمباراة التي ربما تفتح الطريق أمام مجد تاريخي جديد في دوري أبطال أوروبا. على الجانب الآخر قال جوزيب جوارديولا مدرب برشلونة إنه يجدد تهنئته لريال مدريد على فوزهم المستحق بكأس الملك، ولكنه قلق اليوم بسبب لاعبه الفذ أندرياس أنيستا الذي سيغيب عن المباراة بسبب الإصابة. وقال إن لاعبيه يعرفون أنه لاتوجد أعذار للهزيمة، كما أن من الأفضل حسم الأمور في مباراة الذهاب لتكون العودة أسهل بعد أسبوعين. وأضاف أنه يعرف أنه يواجه ريال مدريد وهو في قمة لياقته البدنية والمعنوية بعد الفوز بكأس الملك ، كما أنه واحد من أفضل الأندية في أوروبا والعالم وسبق له الفوز بتسع كؤوس أوربية. ولكنه استدرك قائلا إن برشلونة لا يقل شأنا ويتطلع للمباراة النهائية في ويمبلي بلندن.. ولذلك فإن أسلوب لعبه اليوم هو الهجوم أولا والهجوم ثانيا وثالثا.. لانه يعلم أنه إذا لجأ للدفاع في مدريد فإن ريال مدريد سيلتهمه بلا رحمة ، وستكون مهمة التعويض عسيرة في مباراة الإياب في برشلونة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل