المحتوى الرئيسى

جورجيت قلليني: لا استبعد أن يكون وراء أحداث قنا فلول الحزب الوطني

04/27 13:57

القاهرة - أ ش أقالت الدكتورة جورجيت قللينى عضو مجلس الشعب السابق "إنها لا تستبعد أن يكون وراء أحداث قنا فلول الحزب الوطنى وليس أى تيار دينى، وأن بعض اللافتات التى تم رصدها خلال الأحداث جاءت لمحاولة إعطاء الأحداث صبغة دينية وإحداث فتنة طائفية".وأضافت قلينى - فى تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط على هامش حفل الاستقبال الذى نظمه تحالف المصريين الأمريكيين بالنادى الدبلوماسى - "أن الرأى العام ينتظر معرفة حقيقة من وراء أحداث قنا"، وطالبت بفتح تحقيق فى هذه الأحداث.وقالت أنها تفضل عدم تعيين محافظ قبطى فى محافظة بها نسبة كبيرة من المسيحيين لأن هذه المسألة تثير بعض الحساسيات.وأشارت إلى أن محافظ قنا السابق لم يكن عند مستوى طموحات المواطنين، ولم يكن أداؤه مرضيا للمسيحيين قبل المسلمين.وذكرت قلينى أنها زارت محافظة قنا خلال "أحداث نجع حمادى" وخلال القضية المعروفة إعلاميا ب "طفلة فرشوط"، موضحة أن اللقاءات التى أجرتها مع عدد من المواطنين أكدت أن التيار الدينى لم يكن يوما هو السبب فى هذه الأحداث بل أشاروا بأصابع الاتهام إلى أعضاء بالحزب الوطنى.اقرأ أيضا:البسطويسي لمصراوي: ''أزمة قنا'' فتحت الطريق أمام انتخاب المحافظين

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل