المحتوى الرئيسى

غالي أهدى 120 سيارة للمحاسيب

04/27 13:56

كشفت مباحث الأموال العامة بوزارة الداخلية عن فضيحة جديدة ارتكبها المتهم الهارب يوسف بطرس غالي وزير المالية السابق وهي إهداء كبار المسئولين والوزراء عدد 120 سيارة فاخرة مصادرة من الجمارك، ويبلغ ثمن الواحدة منها ما بين مليون إلي أربعة ملايين جنيه.وأكدت التحريات أن الوزير السابق تصرف في هذه السيارات وكأنه صاحب توكيل لبيع السيارات.وأضافت التحريات أنه بعد فشل أصحاب السيارات في سداد الرسوم الجمركية عليها، وتخزينها 4 أشهر بجراج مصلحة الجمارك، أصبح من حق الجمارك بيعها عن طريق شركة الخدمات الحكومية وإيداع حصيلة البيع بخزانة الدولة، إلا أن بطرس غالي قام بالتصرف في هذه السيارات الفاخرة ماركة "بورش ومرسيدس و"BMW " وتويوتا" وتوزيعها علي أصدقائه من الوزراء والمسئولين دون أن يسددوا ثمنها أو حتي الجمارك وحصلوا عليها كـ "هدية" لا ترد.وكشفت التحريات أن غالي تصرف في هذه السيارات قبل مرور أربعة أشهر علي مصادرتها وهذا مخالف للقانون. كما أنه من حق صاحب السيارة استردادها حتي إن تم عرضها في المزاد علي أن يقوم بسداد الرسوم الجمركية المطلوبة.ورغم تقدم العديد من أصحاب هذه السيارات بشكاوي إلي الوزير إلا أنه كان لا يعيرهم أي اهتمام إنما كان يجامل أصحابه وأصدقاءه من المستشارين ومباحث أمن الدولة والوزارات المختلفة.وفور علم د.سمير رضوان وزير المالية أصدر أمراً بسحب هذه السيارات من الجهات التي استولت عليها وتمت مخاطبة هذه الجهات بخطابات رسمية وأمكن استرداد 100 سيارة، بينما رفضت بعض الجهات الحكومية إرسال الـ 20 سيارة الأخري إلي مصلحة الجمارك.وتضاف هذه الجريمة إلي سجل جرائم غالي السابقة، والمتمثلة في ضياع أموال التأمينات، وقضية "اللوحات المعدنية، المحبوس فيها مع أحمد نظيف وحبيب العادلي، والمتعلقة بإسناد توريد اللوحات المعدنية الجديدة لإحدي الشركات الأجنبية مما أضاع علي الدولة 93 مليون جنيه.   

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل