المحتوى الرئيسى

ديوان الخدمة المدنية البحريني ينفي اقالة موظفين شاركوا بالاحتجاجات

04/27 12:03

المنامة (رويترز) - نفى أحمد بن زايد الزايد رئيس ديوان الخدمة المدنية البحرينية اقالة أي موظفين بعد احتجاجات أغلب من شارك فيها من الشيعة المطالبين بالديمقراطية تمكنت البحرين التي تحكمها أسرة سنية من انهائها الشهر الماضي بمساعدة عسكرية من الدول الخليجية العربية المجاورة. وتقول جماعات معارضة بحرينية ومنظمات حقوقية ان مئات الموظفين أقيلوا لمشاركتهم في الاحتجاجات. وتقول البحرين انها اتخذت فقط خطوات ضد من ارتكبوا جرائم أثناء الاحتجاجات. ونقلت وكالة أنباء البحرين عن الزايد قوله "حتى تاريخه لم يتم فصل أي موظف من الخدمة لاسباب تأديبية" مضيفا أن أي اجراء تأديبي سيكون لارتكابه مخالفات ادارية وجنائية. ونفى في تصريحات نشرتها الوكالة في وقت متأخر من مساء الثلاثاء "ما تردد حول فصل عدد من الموظفين من الخدمة الحكومية في الجهات الحكومية تحت مظلة الخدمة المدنية." وكانت هذه القضية أججت من التوتر بين الشيعة الذين يمثلون أغلبية السكان في البحرين والاسرة الحاكمة السنية التي اتهمت ايران باثارة الاحتجاجات. وكانت وزارة الصحة أحالت الى النيابة العامة 30 موظفا أوقفوا عن العمل في أعقاب الاحتجاجات بسبب "ارتكابهم أفعال ومخالفات تشكل في مظهرها الخارجي جرائم جنائية." وأضافت أن عشرة موظفين اخرين أوقفوا سيسمح لهم بالعودة للعمل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل