المحتوى الرئيسى

اتحاد العمال الحر يطالب بحل الاتحاد الحكومي الذي فقد شرعيته ويصفه بـ”اتحاد المسنين”

04/27 11:37

كتب- خالد بداري:طالب اتحاد عمال مصر الحر بضرورة حل اتحاد عمال مصر وجميع النقابات التابعه له لفقدها مشروعيتها بعد سجن رئيس الاتحاد حسين مجاور والأحكام الصادره بإبطال اللجان النقابيه. وأكد علي البدري رئيس اتحاد مصر الحر أن الاتحاد الحكومي لعمال مصر فقد مشروعيته بعد أن ثبت بالدليل القاطع أن رئيسه وقيادته تعمل لحساب الحزب الوطني المنحل ولا تعمل لحساب عمال مصر الشرفاء. وأستنكر البدري قيام قيادات الاتحاد بإصدار بيان يؤكدون فيه علي ولائهم لمجاور وهو دليل أخر علي أنهم مجموعه من المصالح ومافيا تعمل لصالح أنفسهم فقط.وفي سياق آخر، عقد اتحاد عمال مصر الحر مؤتمره الموسع برئاسة علي البدري ولفيف من قيادات الاتحاد بالإسكندريه وعدد من عمال المحافظة وتحت عنوان “عمال مصر تحت تغيرات الواقع”، وناقش المؤتمر دور وزارة القوي العامله في السعي لرفع اسم مصر من القائمه السوداء لمنظمة العمل الدوليه وموقف اتحاد العمال التابع للحزب الوطني بعد حكم حل الحزب، حيث أن جميع أعضاءه قد تخطوا سن المعاش. وضرب البدري مثلا بأحمد عاطف نائب رئيس لجنة البترول العامه والبالغ من العمر72 سنه ويعمل بعقد بشركة انربك للبترول ويترأس لجنتها النقابيه وهو الانتهاك الصارخ لحقوق العاملين بالشركة في اختيار شخصا من بينهم ليمثلهم، وليس رجلا تخطي سن المعاش يتحايل علي القانون. وأكد البدري أن المرحله القادمه ستشهد إعلان حقائق من خلال البحث عن أموال العمال لدي رئيس صندوق “اتحاد المسنين” ورئيسه الحالي إسماعيل فهمي… واعتبر البدري أن فهمي يريد مصر قابعه ضمن الدول التي تمنع حرية العمال في تشكيل النقابات ويريد أن تظل الحركه النقابيه في مصر تحت ظل أزلام الحزب الوطني. وخلال المؤتمر، تحدث عبد الخالق نصر أمين عام الاتحاد عن العلاقه المشبوهه في دور بعض النقابات التابعه للنظام السابق في تزكية الاعتصامات والمطالبات الفئويه هذه الأيام منددا بموقفهم الباهت تجاه إجراءات الإصلاحات داخل الشركات والمصانع واختتم المؤتمر بتوصيه لجميع عمال مصر بانتظار حصاد الثوره بعد فتره من العمل لأجل التقدم بعجلة الإنتاج بمصرنا الحبيبه.مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل