المحتوى الرئيسى
alaan TV

“إبسون” تطلق طابعة صور مدمجة من قياس “إيه 3+” لاستهداف متخصصي وهواة التصوير

04/27 11:14

أعلنت “إبسون” (Epson) عن إطلاقها “ستايلس فوتو آر3000″ (Stylus Photo R3000)، أحدث طابعاتها المخصصة للصور من قياس “إيه 3+” (A3+)، في أسواق الشرق الأوسط. وتستهدف الشركة من وراء إطلاق هذه الطابعة متخصصي وهواة التصوير، حيث توفر لهم “ستايلس فوتو آر3000″ مخرجات طباعية ذات جودة احترافية، فضلاً عن أنها تعد مثالية لأحجام الطباعة المتوسطة كونها تحتوي على خراطيش حبر عالية السعة، وهي تناسب أصغر المكاتب مساحة بفضل تصميمها المدمج.واستجابة لاقتراحات المصورين مختصي التصميم، قامت “إبسون” بتطوير مزايا جديدة في الطابعة “آر3000″ لتقدم أعلى مستويات الراحة للمستخدم. وتحتوي الطابعة على علبة تغذية أمامية لورق الفنون الجميلة، ما يجعل من عملية إدخال الورق أكثر سهولة ويحد من احتمالات الضرر، فضلاً عن عدم الحاجة لوجود مساحة خلف الطابعة. وتعتبر عملية الاطلاع على تعليمات الاستخدام ومعاينة مستويات الحبر غاية في السهولة بفضل وجود شاشة الكريستال السائل (LCD) بقياس 2.5 بوصة. كما تتيح خراطيش الحبر عالية السعة من قياس 25.9 ملم إتمام أحجام الطباعة المتوسطة مع تكاليف معقولة للصفحة.وتعتبر “إبسون” رائدة في مجال جودة الصور، حيث يعني ذلك إلى جانب أحبار “ألتراكروم كيه3″ (UltraChrome K3) بتقنية “فيفيد ماغينتا” (Vivid Magenta) توفير مخرجات طباعية أقرب للواقع. وتوفر مجموعة الأحبار هذه مخرجات طباعية ذات تدرج رمادي متميز-وهو أمر هام سواء للطباعة الملونة أو بالأسود- وذلك بفضل وجود ثلاثة درجات لكثافة الحبر الأسود. ويتم استعمال إما صورة قياسية أو لون أسود غير لامع وضبطه بشكل أوتوماتيكي من قبل الطابعة لتتلاءم مع وسائط الطباعة المستخدمة، إلى جانب اللون الأسود الخفيف والأسود الخفيف جداً بهدف الحصول على صور حقيقية بالأسود والأبيض. وبالإضافة إلى تحسين توازن اللون الرمادي وإزالة ظلال الألوان، يوفر هذا المزيج من الألوان السوداء سلسلة من الدرجات اللونية ذات المظهر الطبيعي والتي تعد مثالية للصور.وقال شهاب زبير، مدير تطوير الأعمال في قسم “بروغرافيكس″ لدى شركة “إبسون الشرق الأوسط”: “تم إطلاق الطابعة “آر3000″ بعد الاستماع لآراء واقتراحات العملاء، حيث تم تصميمها لتوفر للمصورين والفنانين مجموعة واسعة من المطبوعات بقياس “إيه 3+” التي تلبي احتياجاتهم المتنوعة. كما تتيح الطابعة للمصورين في منطقة الشرق الأوسط الاستفادة من قدراتها الفريدة لاختيار النسق اللوني المرغوب باللونين الأسود والأبيض من الدرجات اللونية الحارة أو الباردة أو الحيادية، وتكييفها بحيث تتلاءم مع احتياجاتهم الفردية. ويمكن تخصيص هذه الإعدادات وحفظها بسهولة، على اعتبار أنه تم تصميم محرك الطباعة في الطابعة “آر 3000″ ليكون سهل الاستخدام”.كما يمكن للمستخدمين –سواء كانوا مصورين أو مصممين أو مهندسين معماريين- استخدام الإعداد اللوني للجودة الاحترافية (ICC) في برنامج تحرير الصور الخاص بهم بهدف توفير صور ذات جودة احترافية تناسب أذواقهم ودون الاعتماد على المختبر، حيث يستطيعون بذلك التركيز على التقاط الصورة المثالية بدلاً من حاجتهم لتعلم مهارات الإخراج الطباعي. ونظراً لأن طباعة صورة عالية الجودة بقياس “إيه 3+” لا يستغرق سوى 195 ثانية، فإنهم ليسوا بحاجة إلى الانتظار لمعاينة النتيجة.كما تتيح الطابعة “آر 3000″ متعددة الاستخدام الطباعة على مجموعة متنوعة من وسائط الطباعة، ابتداء من لفائف الورق إلى الورق الخاص بالفنون الجميلة حتى سماكة 1.3 ملم، ما يجعلها الخيار المثالي لمختلف أنواع الطباعة دون المساومة على الجودة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل