المحتوى الرئيسى

بالدليل القاطع .. الحكام العرب خريجو مدرسة واحدة !

04/27 08:50

فيما يبدو أن جميع شعوب الوطن العربي تلاحظ مدى تطابق سياسة حكام بلادهم في صد المظاهرات وقمع المتظاهرين، في حين هم أنفسهم لا يزالون غير معترفين بطبيعة الأمور، ليتبعوا نفس المنهج في مواجهة الأزمة ولينتهي الحال بمعظمهم إلى ذات النهاية المخزية.ونتيجة لاستفزاز خطابات الحكام العرب التي تزامنت مع تفاقم الأحداث في بلادهم، قام أحد الأشخاص بتركيب عدة مقاطع لخطابات الرؤساء العرب، ليثبت للعالم أجمع مدى اتباع ذات السياسة الخاطئة لحل الأزمة.لنجد في بداية اشتعال المظاهرات، تصريح الرؤساء وهم "بن علي الرئيس التونسي، ومحمد حسني مبارك الرئيس المصري، والقذافي الرئيس الليبي، وبشار الأسد الرئيس السوري، وعلي عبد الله صالح الرئيس اليمني بأن من يقف وراء تلك المظاهرات هم عملاء من الخارج يستهدفون ضرب استقرار الوطن.لينتقل الحكام للمرحلة الثانية وهي التهديد والوعيد كل لشعبه عن الكوارث التي يمكن أن تنال الوطن في حال استمرار تلك الاحتجاجات، لتأتي المرحلة الثالثة وهي استعطاف الشعب ونعي الشهداء، حتى تتوالى ذات الأحداث لتنتهي بهروب الرئيس التونسي، وتنحي الرئيس المصري ومازال المصير مجهولا لبقية الرؤساء.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل