المحتوى الرئيسى

زاهر: أحتفظ بكأس إفريقيا الأخيرة في منزلي

04/27 15:07

اعترف سمير زاهر -رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم- باحتفاظه بكأس الأمم الإفريقية الأخيرة التي أقيمت في أنجولا 2010 بمنزله، نافيا الأنباء التي تناثرت مؤخرا حول ضياع كؤوس إفريقيا، التي حصل عليها المنتخب المصري خلال البطولات الثلاث الأخيرة 2006 و2008 و2010 والتي تم التتويج بلقبها. أضاف زاهر في تصريحٍ لصحيفة (المصري اليوم) المصرية أنه لا صحة على الإطلاق لما تردد مؤخرا حول ضياع كؤوس إفريقيا، موضحا أنها مجرد أقاويل وشائعات لا أساس لها من الصحة. أكد رئيس الاتحاد المصري للعبة عن وجود كأسين في مقر الاتحاد في حين قرر الاحتفاظ بالكأس الإفريقية في منزله خوفا عليه من الضياع. برر زاهر السبب الرئيسي وراء الاحتفاظ بكأس إفريقيا الأخيرة في منزله بالقول بأنه اضطر للاحتفاظ بالكأس الأخيرة في منزله خوفاً عليها من الضياع، خصوصاً بعدما اكتشف أن اللاعبين كانوا يصطحبونها معهم للاحتفاء بها مع أهالي محافظاتهم عقب العودة من أنجولا. من جهةٍ أخرى، يبحث اتحاد الكرة في اجتماعه المقبل التراجعَ عن تعيين أحمد الضبع، رئيساً للجنة شؤون اللاعبين، بعد الحملة الشرسة التي انتقدت القرار على (فيس بوك)، باعتبار أنه كان مقرباً من النظام السابق، وعضواً في مجلس الشورى عن الحزب الوطني، وعضواً في لجنة السياسات، فضلاً عن أنه أحد رجال سامح فهمي -وزير البترول الأسبق- المحبوس على ذمة التحقيقات في عددٍ من قضايا الفساد، إلى جانب أنه ليست له علاقة بكرة القدم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل