المحتوى الرئيسى

اسرائيل تشير الى أنها ستعترض قافلة إغاثة متوجهة لغزة

04/27 17:32

القدس (رويترز) - أشارت اسرائيل يوم الاربعاء الى أنها ستعترض قافلة إغاثة يعتزم نشطاء مؤيدون للفلسطينيين إرسالها لغزة في ذكرى هجوم اسرائيلي على سفينة تركية حاولت خرق الحصار البحري الاسرائيلي.وقالت حركة غزة الحرة ان 15 سفينة عليها ركاب دوليون منهم أوروبيون وأمريكيون من المتوقع أن تبحر في أواخر مايو أيار الى القطاع الذي تسيطر عليه حركة حماس.وقتل تسعة أتراك في 31 مايو أيار الماضي خلال مواجهة مع قوات البحرية الاسرائيلية التي حاولت مهاجمة السفينة مافي مرمرة التركية التي كانت ضمن قافلة سيرتها جمعية خيرية تركية. وأدى مقتل هؤلاء الى تنديد دولي.وردا على التحدي الجديد المزمع للحصار البحري الاسرائيلي على غزة عقد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو اجتماعا خاصا مع كبار الوزراء والمسؤولين الامنيين.وأفاد بيان رسمي صدر عقب الاجتماع أن نتنياهو أمر الجيش "بمواصلة الاستعدادات الضرورية لضمان فرض الحصار".كما أصدر تعليمات للدبلوماسيين الاسرائيليين كي يواصلوا جهودهم لمنع ابحار القافلة. ووصف البيان الحصار بأنه وسيلة لمنع تهريب السلاح الى غزة.وقبل اسبوعين قالت تركيا ان اسرائيل طلبت منها المساعدة في وقف ابحار النشطاء الى غزة في ذكرى الهجوم على القافلة. وقال مسؤول في وزارة الخارجية التركية ان أنقرة أبلغت اسرائيل أن خطة ارسال قافلة جديدة شأن لا يخص أنقرة.وقالت الجمعية الخيرية التركية التي تملك مافي مرمرة انها ستنضم لقافلة (الحرية 3). كما تعتزم ارسال قافلتها بقيادة مافي مرمرة بعد الانتخابات العامة التركية في 12 يونيو حزيران.وبالاضافة الى المناشدة التي وجهتها اسرائيل لتركيا فقد طلبت من الامم المتحدة التدخل قائلة ان القافلة سيسيرها من وصفتهم بأنهم عناصر اسلامية متطرفة بنية التسبب في أعمال عنف.وجمدت حكومة رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان العلاقات مع اسرائيل بعد الهجوم على القافلة العام الماضي. واشترطت أنقرة على اسرائيل الاعتذار كي تعود العلاقات الى سابق عهدها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل