المحتوى الرئيسى

محمد منير يدعو إلى قبول التنوع داخل المجتمع المصري خلال المرحلة المقبلة

04/27 08:08

أحيا محمد منير أولى حفلاته بعد ثورة يناير، والتي أقيمت في مدينة الغردقة (جنوب شرق القاهرة) بمناسبة أعياد "شم النسيم", وألهب منير حماس نحو 15 ألفًا ممن حضروا الحفل, ويأتي ذلك في الوقت الذي دعا فيه منير الجميع إلى قبول التنوع داخل المجتمع خلال المرحلة المقبلة بوجود الإخوان المسلمين والسلفيين والأقباط أيضًا. وبدأ منير الحفل بعرض بيان تنحي الرئيس السابق حسني مبارك عن الحكم، لينفجر الحضور في التصفيق وإطلاق الصيحات والهتافات للثورة المصرية، قبل أن يختم الحفل بأغنيته الشهيرة "إزاي" التي أطلق عليها "أغنية الثورة". ورغم مغامرة إقامة الحفل في الغردقة؛ نظرًا لـ"دواعٍ أمنية"، فإن أكثر من 15 ألفًا حرصوا على حضوره، أغلبهم جاء خصيصًا من القاهرة والمحافظات. منير اختار أكثر من 20 أغنية وطنية قدَّمها خلال الحفل؛ على رأسها "إزاي" التي اعتبرها الجمهور "أيقونة" الثورة، كما شهد الحفل حضور عناصر من قوات الجيش والشرطة و150 "بودي جارد" لتأمينه. يذكر أن منير حرص على تحية الثورة أكثر من مرة. وفي كل مرة يحييها، يوجِّه كلمة إلى الجمهور، يختتمها بأغنية، وفي آخر تحياته للثورة غنى منير "إزاي" التي أشعلت حماس جمهوره، فارتفعت الأعلام وعلا الهتاف ورددت الجماهير كلمات الأغنية على خلفية من صور للشهداء وأحداث الثورة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل