المحتوى الرئيسى

مقابلة- تأخر مشروع لحقن حقول نفط عراقية بالمياه

04/26 21:35

بغداد (رويترز) - قال مسؤول كبير في قطاع النفط يوم الثلاثاء ان خلافا بشأن التكلفة يؤخر اطلاق مشروع بمليارات الدولارات لحقن المياه بهدف زيادة معدلات انتاج النفط الخام من حقول جنوب العراق.وكان العراق يتوقع بدء المرحلة الاولى من المشروع الضخم الذي تقوده شركة النفط الامريكية العملاقة اكسون موبيل هذا الشهر. ويهدف المشروع الى امداد الحقول بمليوني برميل من المياه يوميا.ويساعد حقن المياه على زيادة كمية النفط الخام التي يمكن انتاجها من الحقول وسيكون ضروري لتمكين شركات النفط من تحقيق أهداف الانتاج الطموحة المحددة في عقودها.واتفق العراق مع شركات النفط على ضرورة انجاز المشروع على عدة مراحل. وكان من المقرر أن تتضمن المرحلة الاولى ضخ مليوني برميل من المياه يوميا الى حقول الرميلة والزبير والمرحلة الاولى من غرب القرنة.وقال عبد المهدي العميدي مدير ادارة التراخيص والعقود بوزارة النفط العراقية ان الشركات قررت أنها بحاجة الى مضاعفة كمية المياه الى أربعة ملايين برميل يوميا بعدما اتفقت الاطراف على تكلفة محددة للمليوني برميل يوميا.وقال العميدي في مقابلة مع رويترز يوم الثلاثاء انه لا يزال هناك خلاف بشأن التكلفة الاجمالية للمرحلة الاولى من مشروع حقن المياه.وأضاف أن مليوني برميل اضافية تعني تكلفة اضافية ولم يتم التوصل الى اتفاق حتى الان بشأن التكلفة الجديدة. وقال ان العراق يحتاج الى مناقشة التكاليف الجديدة بالتفصيل مع الشركات.وتفيد بيانات سابقة من شركة نفط الجنوب المملوكة للدولة أن التكلفة التقديرية للمرحلة الاولى من المشروع نحو 4.5 مليار دولار لمليوني برميل يوميا وأن التكلفة الاجمالية للمشروع حوالي 15 مليار دولار.وقال العميدي ان هناك أيضا خلافا بين الاطراف بشأن توقيع اتفاق مبدئي ينظم مبادئ اطلاق المشروع ينبغي توقيعه من جميع الاطراف الستة المشاركة وهي شركة نفط الجنوب واويل بروجكت واكسون موبيل ولوك اويل وبي.بي وايني.وذكر العميدي أن اخر اجتماع بين مسؤولين من الوزارة واكسون موبيل بشأن مشروع حقن المياه عقد في 24 مارس اذار حيث قرر الجانبان تعليق المشروع لحين التوصل الى اتفاق بشأن التكاليف والاتفاق المبدئي.الا أن القضية شهدت تحركا يوم الاربعاء خلال اجتماع مع عدد من شركات النفط الاجنبية العاملة في العراق عندما وافق وزير النفط عبد الكريم اللعيبي على اطلاق مناقصة بين شركات الخدمات بشأن عقد بخصوص ضخ المياه.وقال العميدي ان هذا القرار يهدف لاستغلال الوقت لحين التوصل الى اتفاق نهائي بشأن التكلفة وعقد تنظيم مباديء اطلاق المشروع.وأضاف أن العراق سيعقد اجتماعا مع اكسون موبيل والشركات الاخرى في بداية مايو اياير لمحاولة التوصل الى اتفاق نهائي بشأن المسألتين.من أحمد رشيد

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل