المحتوى الرئيسى

اتهام زكريا عزمى بإجبار مسئولين فى (الموانئ) على إخفاء معلومات مهمة فى حادث العبارة

04/26 21:20

- سيد نون Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  استدعت نيابة السويس عددا من المسئولين السابقين بهيئة موانئ البحر الأحمر، للتحقيق معهم حول تعرضهم لضغوط من رئيس ديوان رئيس الجمهورية السابق، زكريا عزمى، لإجبارهم على إخفاء معلومات مهمة متعلقة بقضية غرق العبارة السلام 98، واختفاء عدد من أفراد طاقمها.وكشف مصدر مطلع بمباحث الموانئ بالسويس أن النيابة استدعت اثنين من رؤساء هيئة الموانئ السابقين ومسئولين قانونيين وفنيين شاركوا فى التحقيقات وقت غرق العبارة، و12 مسئولا بهيئة السلامة البحرية والتفتيش البحرى بالسويس والبحر الأحمر.وأكد المصدر أن التحريات الجديدة المقدمة للنيابة العامة بشأن قضية غرق العبارة لم تتوقف عند حادث الغرق، بل شملت العلاقة التى ربطت رجل الأعمال الهارب، ممدوح إسماعيل، مع قيادات سابقة فى مؤسسة الرئاسة، سمحت له باحتكار الخطوط الملاحية بين السويس وجدة لمدة 15 عاما دون منافس.وأضاف أن لغز اختفاء عدد من أفراد طاقم السفينة، الذين لم يعثر على جثث لهم بعد غرق العبارة، قد أوشك على الحل، مضيفا أن اختفاء هؤلاء البحارة كان متعمدا لعدم كشف التفاصيل الحقيقية وراء الحادث.من جانب آخر، واصلت النيابة العامة تحقيقاتها فى قضية عقود ميناء العين السخنة بالسويس، التى تكشف أن احتكار رجال أعمال للميناء جاء بأوامر مباشرة من رئيس الوزراء الأسبق عاطف عبيد، وأن بين المسئولين الذين قدموا تسهيلات لأصهارهم داخل الميناء وزير المالية السابق يوسف بطرس غالى، الذى فرض احتكار استيراد الماشية لعدد من أصهاره من بينهم رجل أعمال لبنانى الجنسية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل