المحتوى الرئيسى

> «النيابة» تنتظر موافقة «العقدة» للتحقيق مع رئيس البنك الأهلي

04/26 21:03

تستعد النيابة العامة لإعداد مذكرة للتحقيق مع محمود عبدالعزيز رئيس البنك الأهلي الأسبق بتهمة اهدار المال العام في البنك الأهلي، وكشفت مصادر مطلعة أن النيابة ستقوم بعرض مذكرة التحقيق علي الدكتور فاروق العقدة محافظ البنك المركزي قبل بدء التحقيقات مع المصرفي محمود عبد العزيز وبناء علي موافقة العقدة سيتم البدء في التحقيق معه في التهم المنسوبة إليه، وذلك من منطلق أنه يتوجب طبقاً للقانون استشارة محافظ البنك المركزي عند البدء في التحقيق مع الشخصيات المصرفية. ويأتي التحقيق مع رئيس البنك الأهلي الأسبق بعد تقديم بلاغ ضده للنائب العام اشتمل علي عدد من الاتهامات علي رأسها خسائر نتجت عن قروض ومشاركات مع رجال الأعمال أحمد بهجت وهشام طلعت مصطفي ومحمد فريد خميس، إضافة إلي إهدار المال العام نتيجة منح عملاء قروض من دون توافر الجدارة الائتمانية المناسبة أو الضمانات الكافية، الجدير بالذكر أن الشخص الذي قدم البلاغ للنائب العام ضده هو أمين أبوعلي الحجاج وهو موظف بالبنك الأهلي ــ فرع طنطا ــ وقد تمت ملاحقته في وقت سابق بقضايا أسفرت عن سجنه عدداً من السنوات. وعلمت «روزاليوسف» أن رئيس البنك الأهلي الأسبق والذي ينفي كل ما نسب إليه من تهم مؤكداً أن البنك الأهلي لم يخسر وقت أن كان رئيساً له، يخشي من أن تطول المدة التي سيستغرقها البنك المركزي في الرد علي النيابة للبدء في التحقيق معه، لأن ذلك سيتسبب له في مشكلات عديدة أهمها استمرار منعه من السفر في الوقت الذي يري فيه أن جميع التهم المنسوبة إليه غير صحيحة بالمرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل