المحتوى الرئيسى

مهنيو الإخوان بالإسكندرية يشكلون وفدًا لمقابلة شرف

04/26 20:39

الإسكندرية- محمد مدني: قرَّر شباب الإخوان المهنيون بالإسكندرية تشكيل وفد لمقابلة رئيس مجلس الوزراء الدكتور عصام شرف؛ لتقديم الأوراق والأبحاث التي توصلوا لها خلال مؤتمرهم الذي عقدوه أمس الإثنين، حول دور المهنيين خلال المرحلة المقبلة، والتي كان من أبرزها إعداد مشروعات تدريب أكاديمية للمهنيين والاهتمام بالمسار الإعلامي، وعمل مركز إعلامي في كلِّ نقابة مهنية، بالإضافة إلى دعم الجانب التربوي للجان المركزية للمهنيين، ودعم التنسيق بين الشباب لإبراز رموز مهنية قادرة على التعامل مع المجتمع، والتأكيد على تحديث البيانات الشخصية للمهنيين.   من جانبه، حذَّر حسين إبراهيم مسئول المكتب الإداري للإخوان المسلمين في الإسكندرية من منحدر أزمة اقتصادية مقبلة على مصر، مشيرًا إلى أن الإخوان المسلمين حريصون كل الحرص على ألا تقع مصر في هذه الأزمة بكلِّ السبل والطرق؛ حتى يتم انتشال مصر من هذا الخطر الذي أوقعنا فيه النظام البائد وأعوانه، والذين ما زالوا يعبثون حتى الآن في مقدرات البلاد.   ودعا إبراهيم شباب الإخوان من المهنيين- خلال المؤتمر الذي عُقد أمس لشباب الإخوان المهنيين بالإسكندرية تحت رعاية المكتب الإداري بقاعة ميراج بعنوان "رؤية لمستقبل العمل المهني في مصر"- إلى أن يقدم عرقه وجهده للمساعدة في هذه النهضة، والمرور من مرحلة الخطر، وقال: ننتظر من شباب المهنيين نقلةً نوعيةً لهذا القسم؛ لأن مصر في حاجة ماسة إلى التقدم بأبحاث قابلة للتطبيق حتى تلتقط أنفاسها من خلال جهد كل الشباب، وفي القلب منهم شباب الإخوان، وعلى رأسهم المهنيون منهم.   وألمح إلى أن الإخوان تعرضوا لمجموعة كبيرة من الضغوط قبل وأثناء الثورة من النظام البائد، ومن المتحولين الذين حاولوا إجهاض الثورة، وأضاف: رغم هذا فنحن الإخوان المسلمين كنا وما زلنا وسنظل- بإذن الله- يدنا ممدودة للجميع؛ من أجل أن يحصل الشعب المصري الكريم على ما يستحقه، كما أوضح أن الإخوان لم يريدوا الانفراد بالثورة؛ لأنها عصية على أي فصيل منفردًا مهما كانت قوته، فضلاً عن كون مصر تحتاج إلى جهود كل أبنائها وشبابها وليس الإخوان المسلمون فقط.   من جانبه، أوضح المهندس مدحت الحداد مسئول قسم المهنيين بالجماعة أن الجماعة وهي مُقبلة على رفع قيمة مصر والنهضة بها مجتمعيًّا واقتصاديًّا فإن قسم المهنيين بالجماعة هو المعني بمرحلة التحديث والتطوير، وتقديم الرؤية المستقبلية لمصر في إطار قابل للتطبيق والتنفيذ، مشيرًا إلى أن 70% من جسم الجماعة من المهنيين، وهي شريحة تُقدَّر بعشرة ملايين مواطن، ويؤثرون في 30 مليونًا آخرين هم دوائرهم وأسرهم.   ودعا الحداد إلى تطوير العمل الاجتماعي من خلال فكرة "الواجهات المجتمعية" مثل لجان المحافظة على الهوية العربية والإسلامية، ولجان الشريعة الإسلامية، ولجان مكافحة الفساد التي دعا إلى إنشائها في كل نقابة مهنية، مشيدًا بدور هذه اللجنة في نقابة المحامين التي تقدمت بمجموعات من بلاغات الفساد إلى النائب العام، وقال: على باقي النقابات المهنية أن تتخذ هذا المنهج في محاربة الفساد الذي لن يوقفه الإخوان وحدهم، حتى ينتهي الفساد بأكمله من الواقع المصري والذي صنعه النظام البائد.   كما دعا شباب الإخوان من المهنيين إلى تقديم رؤى وأطروحات لعلاج بعض المشكلات المهنية المتعلقة بأصحاب المهن أو التي لا يقودها إلا المهنيون مثل تطوير منظومة العلاج الصحي، والتي تقوم عليها نقابة الأطباء، وحل مشكلة الإسكان، وفوضى الإنشاءات وخطورتها على البنية التحتية، وتقوم عليها نقابة المهندسين، ودراسة لزيادة الإنتاج الحيواني، وتقوم عليها نقابة الزراعيين، فضلاً عن دورات أخرى لرفع كفاءة المهنيين حديثي التخرج، وتبني المتميزين منهم.   وألمح إلى أن قسم المهنيين يتبنى في رسالته الحفاظ على أخلاقيات الوطن بشكل عام، وأخلاقيات كل مهنة بشكل خاص، داعيًا إلى التواصل مع كلِّ جموع المهنيين من أبناء الوطن، ورصد الأخطاء المهنية للعمل على تصحيحها، ورصد المخالفات والتصدي لها، فضلاً عن صناعة رموز مهنية من الشباب قادرة على استلام القسم وتفعيله، وقال: "العواجيز اللي زي حالاتنا خلاص دورهم انتهى، وعليهم أن يسلموا الراية إلى الشباب؛ ليقودوا مسيرة العمل النقابية، وصياغة مستقبل مصر".   وشدَّد مسئول القسم على ضرورة تفعيل النشاط النسائي والتواصل الفعال مع الصفوة من أبناء المهن، فضلاً عن إعداد مشروعات طموحة لبناء الأمة، والقيام بدور إصلاحي، ودعم العمل الإغاثي في الداخل والخارج الذي تتميز به مصر عن غيرها من الدول.   على الجانب الآخر، أكد المهندس عاطف سعد مسئول قسم المهنيين بالإسكندرية أن هذا المؤتمر لن يكون الأخير، وإنما المؤتمر الأول لشباب المهنيين سيتبعه مؤتمر سنوي لتقييم واقع القسم من الداخل وأدائه، والوقوف على الأخطاء بغرض إصلاحها، والإيجابيات بغرض تنميتها، والعمل على زيادتها، مشيرًا إلى أن الإخوان في الإسكندرية يعملون داخل 11 نقابة مهنية فقط، وأعرب عن أمله في أن يمتد العمل النقابي ليشمل كل النقابات المهنية.   وفي ورقة العمل التي تقدم بها محمد عبيد- المحامي وأحد شباب الإخوان المهنيين- أكد أن المسئول في أي نقابة مهنية من الإخوان لا يمثل نفسه، وإنما يمثِّل الجماعة، وبالتالي فإن خطواته كلها تكون مرصودة وغير مسموح له بالخطأ، ولذلك لا بد من وضع معايير للممارسين والمرشحين حرصًا على تاريخ الجماعة في العمل المهني والنقابي، على أن تكون هذه المعايير شخصية ومهنية واجتماعية.   ودعا عبيد إلى تشكيل لجنة لتصفية الخلافات التاريخية، مشيرًا إلى أن هناك كوادر نقابية علا نجمها، وساهمت في صناعة جزء من تاريخ العمل النقابي لدى الإخوان، ونتيجة لبعض الخلافات الشخصية ابتعدت هذه الشخصيات عن واقع العمل النقابي الإخواني، بل وفي بعض الأحيان تجميد العضوية في الإخوان مع استمرار السير في نفس منهج الجماعة، وتقديم النصح لهم بما يمتلكه من خبرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل