المحتوى الرئيسى

عودة تدفق الاموال على يو.بي.اس والبنك يستعيد الثقة

04/26 12:21

زوريخ (رويترز) - تجاوز بنك يو.بي.اس الازمة المالية العالمية فيما يبدو مع عودة الاموال للتدفق مجددا في ذراع أنشطته الاساسية لادارة الثروات في الربع الاول رغم أن ذراع الانشطة الاستثمارية كافحت لاستعادة الزخم.وقال البنك السويسري انه استقبل تدفقات قدرها 11.1 مليار فرنك (11.55 مليار دولار) الامر الذي يظهر ان ثقة العملاء بدأت في العودة. وتجاوزت التدفقات التوقعات بكثير بعدما استقرت في الربع السابق دونما تغير يذكر وبعدما شهد البنك سحوبات كبيرة في الربع الاول من 2010.وسحب عملاء ثاني أكبر بنك لادارة الثروات في العالم نحو 400 مليار فرنك في السنوات القليلة الماضية بعدما حصل البنك على حزمة انقاذ عقب خفض قيمة أصول كبيرة عالية المخاطر وكذلك بعدما اتهامه بمساعدة أثرياء أمريكيين على التهرب من الضرائب.وقال يو.بي.اس انه تلقى تدفقات قوية في منطقة اسيا والمحيط الهادي والاسواق الناشئة وكذلك من الطبقات شديدة الثراء الا أن نزوح الاموال استمر في أوروبا حيث تلاحق الحكومات المتهربين من الضرائب باستخدام حسابات سويسرية سرية.وكشف البنك عن أرباح قبل الضرائب قدرها 835 مليون فرنك في ذراع الاعمال المصرفية الاستثمارية ارتفاعا من 100 مليون في الربع السابق لكن بانخفاض 30 بالمئة عنها قبل عام اذ تراجعت ايرادات الدخل الثابت والعملات والسلع الاولية 17 بالمئة.وقال البنك ان كارثة اليابان والاضطرابات في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا الى جانب ازمة ديون منطقة اليورو المستمرة كلها عوامل اثرت على نشاط العملاء الذي يكون قويا عادة في الربع الاول.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل