المحتوى الرئيسى

صراع الرئاسة يشتعل فى (الناصرى)

04/26 11:40

دنيا سالم -  أعضاء بالحزب الناصري يهنئون سامح عاشور بعد فوزه برئاسة الحزبتصوير: إيمان هلال Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  على الرغم من انتخاب المؤتمر العام الطارئ للحزب الناصرى، سامح عاشور رئيسا للحزب، فإن الخلافات داخل الحزب آخذة فى التنامى، حيث بدأ التنازع على الرئاسة مجددا بين عاشور ومحمد أبوالعلا.أبو العلا قال لـ«الشروق» إن المؤتمر العام الطارئ، الذى انتخب فيه عاشور رئيسا للحزب، «لن يغير شيئا فى شرعية رئاسته للحزب»، معللا ذلك بأنه (عاشور) نصّب نفسه رئيسا، بمقتضى نصوص اللائحة، «فى حين أنه ترأس الحزب من خلال مؤتمر غير لائحى». مضيفا: «سأظل أتعامل فى الحزب ومع جميع مؤسسات الدولة، بصفتى رئيس الحزب لحين انعقاد المؤتمر العام فى ديسمبر المقبل، لانتخاب جميع المستويات التنظيمية بما فيها رئيس الحزب»، مشيرا إلى أن عاشور منذ عودته للحزب عام 2006 «وهو يحرض على زرع الانشقاقات بداخله». وناشد أبو العلا عاشور «العودة لصوابه، والرجوع لمنصبه كنائب أول لرئيس الحزب»، وقال «إذا كان يرغب فى رئاسة الحزب عليه تجهيز نفسه لذلك المنصب والترشح فى المؤتمر العام القادم». وفيما يخص فصل المؤتمر العام لعضوية لكل من أحمد حسن ومحسن عطية، قال: «هذه القرارات باطلة لأنها صادرة عن مؤتمر غير لائحى» وأشار إلى أن استنادهم (جبهة عاشور) لواقعة فصل ضياء الدين داود لحيدر بغدادى عبر التليفزيون على الهواء «غير صحيح، لأنه جمد عضويته وقتها ولم يصدر قرارا بفصله إلا بعد استشارة المكتب السياسى الذى أقر فصله». ومن جانبه أرجع توحيد البنهاوى أمين عام الحزب، مهاجمة أبو العلا للمؤتمر العام الطارئ، إلى «تأكده من امتناع أعضاء المؤتمر عن انتخابه رئيسا للحزب»، وأضاف «قرارات المؤتمر ستفعل رغما عن الجميع.. مبارك لم يعترف بثورة 25 يناير، ورغم ذلك تنحى عن منصبه فى النهاية».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل