المحتوى الرئيسى

سماع دوي اطلاق نار حول درعا المحاصرة في سوريا

04/26 15:09

عمان (رويترز) - قال أحد السكان انه سمع دوي اطلاق نار ومدفعية في وقت مبكر صباح الثلاثاء حول مدينة درعا المحاصرة وهي مركز الانتفاضة المستمرة منذ أكثر من شهر في سوريا بينما يحتمي المدنيون في المنازل من الدبابات والقناصة في الشوارع. وارسل الرئيس السوري بشار الاسد الذي يواجه تحديا لحكمه الاستبدادي المستمر منذ 11 عاما قوات الجيش الى درعا وضاحيتين مضطربتين في العاصمة دمشق يوم الاثنين لسحق المحتجين مما أسفر عن مقتل 20 شخصا وفقا لما ذكرته جماعة حقوق انسان سورية بارزة. ويمثل استخدام بشار للقوة تكرارا لنهج اتبعه والده الراحل حافظ الاسد في قمع اسلاميين في حماة عام 1982. ونددت الولايات المتحدة باستخدام العنف لكن الدول الغربية التي شنت غارات جوية ضد الزعيم الليبي معمر القذافي لم تتخذ أي اجراءات ضد الرئيس السوري. ولم تظهر الانتقادات الغربية لحملة القمع في بادئ الامر ويرجع ذلك الى حد ما للمخاوف من أن يؤدي انهيار حكم الاقلية العلوية في الدولة ذات الاغلبية السنية الى صراع طائفي وكذلك لان واشنطن كانت تأمل في اضعاف التحالف السوري مع ايران ودفعها لابرام اتفاق سلام مع اسرائيل. وتحمل الدول العربية التي سارعت بانتقاد قمع القذافي للمعارضين الليبيين نفس المخاوف كما التزمت الصمت بينما ارتفع عدد القتلى خلال الاحتجاجات المستمرة منذ اكثر من خمسة اسابيع الى 400 مدني على الاقل بحسب ما ذكرته منظمة حقوق سورية. وتعمل بعض هذه الدول كذلك على اخماد الاحتجاجات المطالبة بالاصلاحات على أراضيها. وقالت منظمة سواسية السورية لحقوق الانسان يوم الثلاثاء ان قوات الامن السورية ألقت القبض على حوالي 500 من انصار الحركة المطالبة بالديمقراطية في ارجاء سوريا بعد أن ارسلت الحكومة دبابات لمحاولة اخماد احتجاجات في درعا. واضافت المنظمة المستقلة ان 20 شخصا على الاقل قتلوا في المدينة الجنوبية واثنين اخرين في ضاحية دوما بالعاصمة السورية التي اقتحمتها قوات الامن يوم الاثنين. وفي وقت لاحق الثلاثاء قالت سواسية ان قوات الامن السورية قتلت بالرصاص 400 مدني على الاقل منذ بدء الاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية. وقالت منظمة العفو الدولية نقلا عن مصادر في درعا ان 23 شخصا على الاقل قتلوا عندما قصفت دبابات المدينة فيما وصفته المنظمة بانه "رد فعل وحشي على مطالب الناس."   يتبع اعرض الموضوع في صفحة واحدة function goToPage(num){ var url = document.location.href+""; var newurl = url.replace(/#sl_CommentsInputAnchor/,""); var newNum = 'pageNumber='+num var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'pageNumber='+num; // vbc var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'virtualBrandChannel=0'; document.location.href = newurl; } var numPages = 4 * 1; var currentPage = 1; if(currentPage != 1){ document.write('الصفحة السابقة '); } else { document.write('الصفحة السابقة '); } for(var i=1;i<=numPages;i++){ if(i==currentPage){ document.write(''+i+''); }else{ document.write(''+i+''); } if (i < numPages) { document.write(' | '); } } if(numPages != currentPage){ document.write(' الصفحة التالية'); } else { document.write(' الصفحة التالية'); }

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل