المحتوى الرئيسى

مجدي حسن: القابضة للأدوية تنفذ خطة زمنية لهيكلة شركاتها التابعة

04/26 09:59

القاهرة - اكد الدكتور مجدي حسن رئيس الشركة القابضة للأدوية ان شركته بدأت في إعادة دراسة استثماراتها في الشركات التابعة بسبب الأحداث الحالية مشيرا الي ان الامر لن يتجاوز تنفيذ الخطة علي مدة زمنية اكبر ، مضيفا ان شركتي القاهرة (CPCI)وسيد فسيتم استثناؤهم خاصة ان خطط اعادة الهيكلة للشركتين تسير باعلي من الخطط لهما .وحول قرار المهندس عادل الموزي المفوض بإدارة شركات قطاع الأعمال العام بعدم ضخ استثمارات جديدة في شكات قطاع الأعمال العام من صندوق اعادة الهيكلة باستثناء شركات الغزل والنسيج اكد ان خطط الشركة القابضة للأدوية لإعادة الهيكلة تمول ذاتيا وبالتالي فهي لا تخضع للقرار.واما إرجاء إنشاء مصنع الشركة العربية للأدوية والمستحضرات الطبية (ADCI)اكد ان الأمر يتم دراستة في ظل الوضع الحالي للسوق وللشركة ذاتها .وكان رئيس الشركة القابضة للتدوية قد هدد ادارة الشركة العربية خلال اجتماع جمعيتها العمومية امس بالفصل وتغيير المجلس كاملا في حالة اذا لم تنصلح احوال الشركة خلال الشهر القادم .وتبلغ التكلفة الخاصة بإنشاء مصنع العربية للأدوية نحو 120 مليون جنية كان من المقرر ان يتم تنفيذه عبر ثلاث سنوات مالية تبدا من العام الجاري وتنتهي في العام المالي 2013/2014 تم تأجيله جملة وتفصيلا في ظل الظروف الصعبة التي تعانيها الشركة والخسائر المتتالية لها التي تؤكد انها علي أعتاب حالة من التدني المبالغ فية في عمليات الإنتاج والبيع والتوزيع وينتظر خلال الفترة القادمة تشكيل لجنة برئاسة الدكتور مجدي حسن بصفته رئيسا للشركة القابضة للبت في مشكلات الشركة العربية واتخاذ حلول عاجلة لجميع المشكلات الفنية والإدارية فيها .الجديد بالذكر ان البنك العربي الأفريقي قد انتهي من الدراسات الفنية والمالية له وكان مجلس إدارة الشركة علي وشك الانعقاد لمناقشة سبل تمويل المشروعات المختلفة الا ان قرار الشركة القابضة بإرجاء إنشاء المصنع أوقف كل ذلك .وياتي ذلك مع العلم ان السياسية الاستثمارية للدولة خلال السنوات الخمس الماضية تؤكد رفضها التام لقيام الشركات التابة للاقتراض من البنوك الامر الذي يعني ان الشركة ليس أمامها حل سوي التمويل الذاتي ومواصلة اقتطاعها من ارباح المساهمين لتمويل ذلك المشروع .وكانت نتائج اعمال الشركة خلال النصف الاول من العام المالي 2010/2011 قد أظهرت تحقيق صافي ربح بلغ 4.728 مليون جنية بتراجع قدرة 37% مقارنة بصافي ربح بلغ 7.504 مليون جنية خلال النصف الاول من 2009/2010.من جهة اخري اكد رئيس الشركة القابضة للأدوية عن اتفاق شركات الأدوية المصرية ورابطة موزعي الادوية علي وضع نظام جديد لتداول الادوية في السوق المصرية تتضمن الزام شركات الأدوية بعدم إعطاء الصيدلي أدوية اكثر من حجم استيعاب صيدليته والزام الصيدلي بشراء الأدوية حسب الطلب الفعلي لتقليل حجم المرتجعات التي تكبد الشركات ملايين الجنيهات .في السياق ذاته اكد علي موافقة شركات الأدوية المصرية علي جميع مرتجعات الأدوية من الأسواق المصرية وإعدامها من اجل تنظيف السوق المصرية .وقال ان ذلك جاء بعد توقيع اتفاقية مع نقابة الصيادلة وشركات الأدوية ورابطة موزعي الأدوية تقضي بسحب جميع الأدوية منتهية الصلاحية من الصيدليات دون قيد او شرط حتي اخر يوليو 2011 .المصدر : جريدة العالم اليوم

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل