المحتوى الرئيسى

صحافة القاهرة: مبارك فى طريقه إلى "الحبس".. وتأجيل التحقيق مع زوجتى علاء وجمال لـ"دواعى أمنية".. والمقاولون العرب حصلت على 320 مليون جنيه لإعادة بناء "الشورى" بعد احتراقه

04/26 01:17

تحفظت سلطات مطار القاهرة، أمس، على نحو 100 طرد، حاول رجل الأعمال الهارب، حسين سالم، تهريبها تحت غطاء من ابنة رئيس جهاز الاستخبارات العامة السعودية الأمير مقرن بن عبد العزيز آل سعود، ورغم عدم ورود اسم "سالم" فى أى من أوراق الشحن التى وقعها وسيط فلسطينى يدعى محمود خليل أبو فول، فإن "الجمارك" اكتشفت أن جميع محتويات الطرود مملوكة لـ"سالم"، وشهد مطار القاهرة الدولى حالة من الارتباك بعد قرار منع الجمارك نقل الشحنة التى تزن 3 أطنان خاصة أنها مرسلة، كما هو مدون بالأوراق، من الأميرة السعودية لمياء بنت مقرن إلى شقيقها الأمير منصور بن مقرن. كشفت وثائق عملية إعادة بناء مبنى مجلس الشورى والقاعة الرئيسية له بعد احتراقه فى العام قبل الماضى بمعرفة شركة المقاولون العرب أن حجم الأعمال التى نفذت تكلفت 320 مليون جنيه، حيث صدر أمر مباشر للشركة بممارسة الأعمال عقب الحريق مباشرة، وأوضحت الوثائق أن مجموع ما أنفق على الجزء الخاص بالمجلس بلغ 200 مليون جنيه، والجزء الخاص بمجلس الشعب تكلف 120 مليونا. يحدد المستشار الدكتور عبد المجيد محمود، النائب العام، خلال أيام المستشفى الذى سيستقر فيه الرئيس السابق محمد حسنى مبارك، سواء فى مستشفى شرم الشيخ الذى يرقد به حاليا أو أحد المستشفيات العسكرية فى القاهرة، وذلك فى ضوء التقارير الطبية النهائية عن حالة مبارك الصحية ويتسلم النائب العام اليوم التقرير الطبى النهائى للجنة الثلاثية برئاسة الدكتور السباعى أحمد السباعى كبير الأطباء الشرعيين والتى وقعت الكشف الطبى الشامل على الرئيس السابق يوم السبت الماضى. تصاعدت أزمة قنا بعد رفض متظاهرى المحافظة الاستجابة لطلب الشرطة العسكرية إخلاء قضبان السكة الحديد وفتحها وربطوا استجابتهم لفض الاعتصام بصدور بيان رسمى بتغيير أو إقالة محافظ قنا الجديد، مجدى ميخائيل، وتوجهت الشرطة العسكرية إلى المنطقة بعد وصول معلومات عن وجود أسلحة مع بعض المعتصمين، وتبين عدم صحة ذلك، فيما تزايد عدد المتظاهرين الذين اعتقدوا أن فتح الطريق سيتم بالقوة ورددوا هتفات "الجيش والشعب إيد واحدة". ◄ جولة شرف الخليجية لا علاقة لها بمصير مبارك.. رئيس الوزراء يبدأ اليوم مهمته العربية الأولى إلى السعودية والكويت وقطر.. حزمة من المشروعات الاستثمارية أمام رجال الأعمال فى الدول الثلاث◄ تحديد مستشفى حبس الرئيس السابق خلال ساعات.. الكشف الطبى استغرق نصف ساعة.. مبارك قال للسباعى: «أنا عارفك».. والتزم الصمت◄ متظاهرو قنا يرفضون طلب الشرطة العسكرية فتح السكة الحديد◄ تأجيل التحقيق مع زوجتى علاء وجمال مبارك◄ أسرار الطرود الثمينة بقرية البضائع.. حسين سالم يحاول تهريب 3 أطنان من التحف والمقتنيات النادرة إلى جدة◄ تحقيقات النيابة فى صفقة الغاز تكشف: «عبيد» يهنئ سالم بتصدير الغاز لإسرائيل◄ ائتلاف ضباط الشرطة يمنع إضراباً عاما ًويطلب استبعاد قيادات أمنية أكدت مصادر بالنيابة العامة لـ"الأخبار" أن التحقيقات فى قضية تصدير الغاز لإسرائيل كشفت أن الرئيس السابق حسنى مبارك، لم يتدخل فى تحديد سعر تصدير الغاز لإسرائيل أو إسناد التصدير للشركة التى يرأسها حسين سالم وأن مجلس الوزراء هو الذى أصدر قرار التصدير ومسئولو البترول تفاوضوا مع الشركة التى يرأسها حسين سالم والجانب الإسرائيلى لتحديد السعر، وأكد المتهم الأول سامح فهمى وزير البترول السابق، أن مبارك لم يصدر أية توجيهات أو تعليمات فى هذا الشأن، كما ثبت أن رئيس الوزراء لم يقم بالتدخل فى تحديد الأسعار، ولكن مسئولى البترول هم المسئولون عن ذلك وقال سامح فهمى إن التصدير تم تنفيذا لاتفاقية كامب ديفيد. قرر المستشار محمد عاصم الجوهرى رئيس جهاز الكسب غير المشروع، مساعد وزير العدل، تأجيل موعد التحقيق مع هايدى راسخ، زوجة علاء، مبارك وخديجة الجمال، زوجة جمال مبارك، والذى كان مقررا غدا، إلى موعد لاحق، وذلك بسبب صعوبة تأمين جلسة التحقيق فى مقر الجهاز بوزارة العدل.◄ مبارك باق فى مستشفى شرم الشيخ.. كبير الأطباء الشرعيين زاره أمس الأول.. وحالته الصحية لا تسمح بنقله◄ محاكمة العادلى غداً بتهمة قتل الثوار◄ فى احتفالات عيد القيامة: مرشحو الرئاسة حضروا.. ورموز عصر مبارك اختفوا◄ حقائق مذهلة فى تحريات الرقابة الإدارية.. المغربى حصل على 20 قصراً هدايا.. وبالم هيلز على 25 مليون متر بأسعار زهيدة.. رأسمال «الشركة الحوت» ارتفع من 800 مليون إلى 50 مليار جنيه فى 60 شهراً◄ 4 حقائب فسيخ ورنجة لأكابر "طره"◄ إجازة من المظاهرات أمام مجلس الوزراء وكرنفال مصرى أجنى عند المتحف المصرى يبدأ اليوم الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء جولة خليجية على رئس وفد يضم الدكتور نبيل العربى، وزير الخارجية، يزور فيها كلا من السعودية والكويت وقطر بهدف دعم العلاقات الثنائية والتعاون الاقتصادى بين مصر وهذه الدول ومناقشه عدد من القضايا الإقليمية على رأسها القضية الفلسطينية والأمن فى الخليج العربى، بالإضافة إلى الأزمة فى ليبيا واليمن. أكدت السفيرة منحة باخوم، المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، أن هذه القضايا كانت محور مباحثات العربى فى السعودية مع الأمير سعود الفيصل والتى شدد خلالها على أمن منطقة الخليج العربى، لأنه يعد جزءا لا يتجزأ من الأمن القومى المصرى. أصدر منصور العيسوى، وزير الداخلية، قرار بالإفراج عن 1014 مسجونا ممكن تنطبق عليهم شروط العفو التى وردت بقرار المجلس الأعلى للقوات المسلحة باعتبار ذكرى تحرير سيناء إحدى مناسبات العفو عن السجناء بمضى نصف مدة العقوبة، وكان وزير الداخلية قد كلف اللواء نزيه جاد الله مساعد وزير الداخلية ومدير مصلحة السجون على مستوى الجمهورية لتحديد مستحقى الإفراج عنهم بالعفو بمضى نصف مدة العقوبة. ◄ المحكمة: مبارك أتباعه سرقوا أموال الشعب وانطلقوا وراء نزواتهم◄ أميرة عربية حاولت تهريب طرود حسين سالم بواسطة وكيل فلسطينى.. تحف وتماثيل عاج وساعات مرصعة بالماس وألبومات صور مع مبارك◄ «سى. دى» يتهم «البرعى» بالتآمر على اتحاد العمال◄ يوميات منتجع مزرعة طره: علاء أكثر تماسكاً من شقيقه.. والفقى يصف جمال بـ«الباشا».. «عزمى» رفض استضافة «نظيف» فى زنزانته.. و«الشريف يصلى جالساً فى آخر صف◄ السبت.. إضراب شامل لمصانع الغزل بالمحلة◄ طوارئ فى سجون مصر بعد قرار الإفراج بنصف المدة.. نزلاء طره يتظاهرون داخل الزنازين.. والشرطة العسكرية تغلق الشوارع المحيطة◄ فى قداس عيد القيامة الأول بعد الثورة.. «شنودة» يدعو لاستقرار مصر ويصلى من أجل تحسين الاقتصاد تحفظت سلطات مطار القاهرة، أمس، على نحو 100 طرد , حاول رجل الأعمال الهارب حسين سالم تهريبها تحت غطاء من ابنة رئيس جهاز الاستخبارات العامة السعودية الأمير مقرن بن عبد العزيز آل سعود، ورغم عدم ورود اسم "سالم" فى أى من أوراق الشحن التى وقعها وسيط فلسطينى يدعى محمود خليل أبو فول فإن "الجمارك" اكتشفت أن جميع محتويات الطرود مملوكة لـ"سالم"، وشهد مطار القاهرة الدولى حالة من الارتباك بعد قرار منع الجمارك نقل الشحنة التى تزن 3 أطنان، خاصة أنها مرسلة كما هو مدون بالأوراق من الأميرة السعودية لمياء بنت مقرن إلى شقيقها الأمير منصور بن مقرن. تلقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن البحر الأحمر إخطارا من المستشار محمد ياسين المحامى العام للنيابة يطالب فيه بإرسال التحريات الأمنية الخاصة بحادث غرق العبارة "السلام 98" فى فبراير 2006، تمهيدا لإعادة فتح التحقيقات فى القضية من جديد.◄ قائد الحرس الجمهورى الأسبق: مبارك قال لى: «أنا زهقت وعاير أعرف كل حاجة فى البلد»◄ حسين سالم يحاول تهريب 100 طرد بمعاونة ابنة رئيس المخابرات السعودية ووسيط فلسطينى.. سلطات المطار تعثر على «بطاقات ائتمان» مملوكة لـ«سالم».. والأميرة: «كنت أنقل محتويات قصر اشتريته قبل 5 سنوات◄ فتح ملف العبارة الغارقة «السلام 98» والنيابة تطلب التحريات السابقة عن الواقعة:◄ تأجيل التحقيق مع زوجتى «علاء وجمال» لـ«دواعى أمنية».. ومصادر: حالة «مبارك» مستقرة◄ 4 آلاف سلفى يتظاهرون فى الإسكندرية احتجاجاً على قتل «سلوى» واستمرار احتجاز «وفاء وكاميليا»◄ «قيامة» ما بعد الثورة: انتشار أمنى مكثف حول الكنائس وعظة بلا «مبارك» والكاتدرائية تتجاهل دعوة «الإخوان»◄ «الزراعة» تقرر مد مهلة تقنين «أوضاع اليد» فى أراضى «الإصلاح».. «أبو حديد»: تقسيط الثمن على 40 عاماً◄ بلاغ للنائب العام يتهم الإدارة بالإهمال والتواطؤ.. اللجان الشعبية تسترد مصنع «السيوف للغزل» من «البلطجية» بعد مواجهات عنيفة◄ تجمع «شرق أفريقيا» يجدد الدعوة لقمة «حوض النيل».. و«الخارجية»: تطور إيجابى فى العلاقات أكد، رئيس الوزراء، د.عصام شرف أن محاكمه الرئيس حسنى مبارك ونجليه لا تعنى التشفى. وقال شرف لصحيفة عكاظ السعودية فى عدها الصادر أمس الأحد، إن شباب الثورة ضد الانتقام ومحاكمة مبارك ونجليه علاء وجمال لا تعنى التشفى، مؤكدا أن مصر بعد ثورة 25 يناير تسير فى الاتجاه الأفضل ولقد عاهدنا أنفسنا كمصريين أن نجعل عهد الثورة بداية الانطلاقة الكبرى نحو مستقبل تنعم فيه مصر بالحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية، وتابع القول ولهذا أعتقد أن مصر وإن كانت تمر بمرحله حرجة إلا أننا نتوقع مستقبلا باهرا جدا من خلال تعاوننا مع العالم أجمع، خاصة مع دول مجلس التعاون الخليجى، التى نتمتع معها بعلاقات خاصة وحميمة جدا، واعترف أن التركة ثقيلة، قائلا: أنا لا أنكر، بل أعترف بأن التركة ثقيلة، وهذا ما دفعنا فى الحقيقة إلى العمل بأسرع ما يمكن وبفاعلية أكبر لمواجهة الكثير من المشكلات والملفات التى طفت على السطح بعد الثورة كمشكلات الفساد والانفلات الأمنى والمطالب الفئوية التى ظهرت بكثرة كنتيجة لسياسات استمرت عقودا وتتسبب فى كثير من المشكلات تنظر محكمة جنايات القاهرة بالتجمع الخامس برئاسة المستشار عادل عبد السلام جمعة رئيس الدائرة الرابعة، غدا الثلاثاء، أولى جلسات محاكمة اللواء حبيب العادلى وزير الداخلية الأسبق وأربعه من مساعديه حسن عبد الرحمن، مدير جهاز أمن الدولة سابقا، واللواء أحمد رمزى، مساعد الوزير السابق لقطاع الأمن المركزى واللواء إسماعيل الشاعر، مساعد أول الوزير لأمن القاهرة السابق لاتهامهم بارتكاب جرائم الاشتراك فى قتل بعض المتظاهرين عمدا مع سبق الإصرار فى أحداث تظاهرات 25 يناير، وذلك بعد أن قررت المحكمة تأجيل القضية إداريا، والتى كانت من المفترض أن يتم نظرها أمس إلا أنه تبين بأنه عطلة رسمية. ◄ مصادر مصرفية: خروج 7 مليارات دولار من البنك المركزى خلال الثورة◄ تحريات للرقابة الإدارية حول تورط أباظة ورشيد والجبلى فى استيراد اللحوم الهندية الفاسدة◄ بلاغ يتهم علاء وجمال مبارك وأبناء الشاذلى بالاستيلاء على أراضى «الإسماعيلية ـ الصحراوى»◄ رئيس مصلحة الطب الشرعى: لن تمنعنى التهديدات من الكشف على مبارك.. والحارس ربنا◄ إحباط تهريب 3 أطنان مجوهرات وآثار وأنتيكات مملوكة لرجل الأعمال الهارب حسين سالم◄ شرف: محاكمة مبارك لا تعنى التشفى.. مصر ترغب فى تحسين علاقاتها مع جميع دول العالم◄ غداً بدء محاكمة العادلى ومساعديه فى جرائم قتل المتظاهرين◄ البابا شنودة فى قداس القيامة: نريد دولة ديمقراطية مدنية.. ونشكر المجلس العسكرى وشيخ الأزهر على إعادة بناء كنيسة أطفيح◄ بلاغ يتهم ضباط أمن الدولة ببنى سويف بابتزاز المعتقلين بدلت ثورة 25 يناير خارطة الصف الأول فى الكاتدرائية الكبرى بالعباسية فى أول عيد قبطى يحل على مصر عقب الثورة، فبينما خلا مقام كبار المهنئين، خلال القداس الاحتفالى بعيد القيامة، مساء أمس الأول، من جميع رموز النظام المعتادين لقضائهم فترة الحبس الاحتياطى فى سجن طره على ذمة قضايا فساد تقدم الدكتور محمد البرادعى، المرشح الرئاسى المرتقب، الحضور المدنيين من الشخصيات العامة من غير رجال الدولة، بحكم حصوله على قلادة النيل أرفع أوسمة مصر والتى تضعه قبل رئيس الوزراء. صدق المجلس الأعلى للقوات المسلحة على أحكام إعدام صادرة بحق 3 من قيادات الجماعة الإسلامية، من بينهم شقيق أيمن الظواهرى، محمد، وأعلن 9 قيادات آخرين بأحكام مماثلة وصدر حكم بالإعدام ضد محمد الظواهرى عام 1999 فى قضية "العائدون من ألبانيا"، فيما حوكم رفاعى طه وعثمان السمان عام 93 فى قضية العائدون من " أفغانستان" غيابيا، وحكم عليهما بالإعدام.◄ حسين سالم يحاول تهريب مقتنياته عبر الأميرة لمياء آل سعود◄ وائل غنيم: لم نفكر فى الثورة بل مجرد الضغط لتحسين الأوضاع◄ «ثلاثاء الحسم» يحدد موقف مبارك من سجن طره.. كبير الأطباء الشرعيين: تقرير صلاحية المستشفى والكشف على مبارك غداً.. والقرار النهائى فى يد النائب العام◄ «الثورة» تعيد ترتيب ضيوف الكاتدرائية فى عيد القيامة.. البرادعى يتقدم.. وسكوبى تتراجع.. والجيش يطمئن الأقباط ويتوعد مثيرى الفتنة◄ معتصمو قنا يترقبون بياناً رسمياً باستقالة ميخائيل.. استمرار قطع السكة الحديد.. والشرطة العسكرية تحاصر «المزلقان» لدقائق◄ الجريدة تنشر أسماء الشهداء والمصابين فى قضية السبعة الكبار بوزارة الداخلية◄ تفاصيل إحباط تهريب 100 طرد من مقتنيات حسين سالم فى مطار القاهرة◄ التحقيق مع علاء وجمال مبارك فى طره غداً.. لدواعٍ أمنية◄ المجلس العسكرى يُصدق على إعدام 3 من قيادات الجماعة الإسلامية ويعلن 9 آخرين قرر المستشار أحمد إدريس، مستشار التحقيق المنتدب من وزير العدل لمباشرة التحقيقات فى وقائع الفساد داخل قطاعات وزارة الزراعة، تكليف هيئة الرقابة الإدارية بإجراء التحريات الموسعة فى شأن البلاغ المقدم إليه حول إدخال لحوم هندية للبلاد غير صالحة للاستخدام الآدمى بالمخالفة للقرارات الوزارية والتعليمات الصادرة بهذا الشأن على نحو أدى إلى الإضرار بالصحة العامة. كشفت وثائق عملية إعادة بناء مبنى مجلس الشورى والقاعة الرئيسية له بعد احتراقه فى العام قبل الماضى بمعرفة شركة المقاولون العرب أن حجم الأعمال التى نفذت تكلفت 320 مليون جنيه، حيث صدر أمر مباشر للشركة بممارسة الأعمال عقب الحريق مباشرة، وأوضحت الوثائق أن مجموع ما أنفق على الجزء الخاص بالمجلس بلغ 200 مليون جنيه والجزء الخاص بمجلس الشعب تكلف 120 مليونا.◄ نقل مبارك لمستشفى عسكرى خلال ساعات ◄ التحقيق مع أباظة ورشيد والجبلى فى 26 صفقة لحوم فاسدة ◄ المشير أوفد قادة الجيش لتهنئة الطوائف المسيحية ◄ " مصر الثورة " تحتفل بأعياد سيناء والقيامة والربيع ◄ مصر تؤيد مبادرة رحيل صالح◄ الأمن السورى يداهم المنازل وإدانة دولية لقتل المتظاهرين ◄ "الخارجية" بدأت ترتيبات "تصويت" المصريين بالخارج ◄ السلفيون يرفضون حكم الإدارية العليا بحظر النقاب بالجامعات والمدارس

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل