المحتوى الرئيسى

مسيرة حاشدة للعلماء تطالب باستقلال الأزهر

04/26 16:45

كتب- أسامة عبد السلام: نظم علماء الأزهر الشريف مسيرةً حاشدةً، عقب أداء صلاة الظهر من أمام الجامع الأزهر، جابت منطقة الدراسة، واستقرت أمام مشيخة الأزهر الشريف؛ للمطالبة باستقلال الأزهر وانتخاب شيخه الأكبر من خلال هيئة كبار علماء، ودمج وزارة الأوقاف ودار الإفتاء، تحت إدارة الأزهر، والارتقاء بالتعليم الأزهري وتطويره؛ استعادةً للدور الرائد للأزهر الشريف على المستويين؛ باعتباره أكبر وأهم مؤسسة علمية وإسلامية في العالم.   ردَّد العلماء المتظاهرون الهتافات التي تطالب باستقلاله، منها "من مطالبنا يا شرفاء.. شيخ الأزهر بالانتخاب، وعودة هيئة العلماء، ثورة يا مشايخنا.. تطهير الأزهر هو هدفنا، عايزين أزهر زي زمان.. صوته بالحق في كل مكان.. أئمة وإفتا وجامعة كمان.. لما الأزهر يبقى تمام.. تعلو راية الإسلام".   وأكد الدكتور صلاح سلطان، الأستاذ بجامعة القاهرة ورئيس الجامعة الإسلامية بأمريكا الأسبق أن احتجاجات علماء الأزهر تهدف إلى الحفاظ على مصر وحماية الثورة وتحرير المظلومين في العالم كله، موضحًا أن علماء الأزهر هم حراس أوقاف الأمة، ويجب أن يحرسوا الأزهر حتى يصبح مستقلاًّ ووحدةً تضم جامعة الأزهر والمشيخة ودار الإفتاء ومجمع البحوث الإسلامية والقضاء على سياسة "فرق تسد"، الرامية إلى إحباط دور الأزهر العالمي في قيادة الأمة.   وأضاف الشيخ محمد عبد الملك الزغبي، رئيس ائتلاف دعاة الأزهر: إذا أصبح الأزهر مستقلاًّ فستأتي إليه حشود الوافدين من الخارج؛ ليتعلموا منه الوسطية والاعتدال، موضحًا ضرورة إصلاح التعليم الأزهري واستقلال الأزهر والمؤسسة الدينية عن الحكومة استقلالاً تامًّا للتأثير وإقرار الحقوق والوقوف بجانبها.   وأشار إلى أن الأجندة الغربية والأبواق العلمانية تهدف إلى خلخلة السلم الاجتماعي وإفساد المجتمع ويجب التصدي لكل هذا بتحرير علماء الأزهر واستقلال المؤسسة الدينية، يقودها هيئة كبار العلماء.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل