المحتوى الرئيسى

> دراسة أمريكية تشعل الخلاف بين الوفد والإخوان

04/26 09:11

أشعلت الدراسة التي أصدرتها شبكة «pojams media» الأمريكية حول نسب الليبراليين والإسلاميين في الشعب المصري المنافسة بين الإخوان وحزب الوفد حيث قالت الدراسة إن 46% من المصريين يؤيدون حزب الوفد والتيار الليبرالي في مقابل 38% لجماعة الإخوان المسلمين «قيادات» والحركات الإسلامية. الخلاف بدأ بهجوم من حمدي حسن القيادي بالجماعة والذي هاجم الدراسة مؤكداً أن نتائج الاستفتاء السابق والتي جاءت بنعم تؤكد دعم الكثيرين لهم والتيار الإسلامي وقال فؤاد بدراوي السكرتير العام للوفد في بيان أصدره الحزب: كلام حمدي حسن قلب للحقائق وليس صحيحاً أن الـ14 مليون مصري الذين قالوا نعم للتعديلات الدستورية مؤيدين للإخوان وإنما صوتوا من أجل الاستقرار. وفي سياق آخر حذر د. السيد البدوي رئيس الوفد من الخطورة السياسية والاقتصادية التي ستنتج عن محاولات اشاعة الفوضي ببعض المناطق بتعطيل العمل والانتاج. وأضاف البدوي خلال المؤتمر الجماهيري الذي عقده بالعريش أمس: «لابد أن نعمل فوراً حتي لا نعلن عن إفلاسنا ولابد من توحيد الصف حتي لا تجني قلة ثمار الثورة بالقفز عليها مطالباً الجيش بسرعة التصدي لهذه العناصر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل