المحتوى الرئيسى

دو للاتصالات الاماراتية تتوقع نمو الايرادات 20 % في 2011

04/26 10:27

دبي - قال الرئيس التنفيذي لشركة الامارات للاتصالات المتكاملة (دو) ان الشركة تتوقع نمو الايرادات 20 بالمئة في 2011 حيث تتوقع أن تستكمل تغطية كل أنحاء البلاد بنهاية العام.وقال عثمان سلطان ان الشركة تجري اختبارات متقدمة بالفعل لخدماتها خارج نطاقها الجغرافي التقليدي.وقال خلال مؤتمر بالهاتف مع الصحفيين لمناقشة نتائج الربع الاول من العام " انها عملية معقدة لكننا نتوقع ذلك قبل نهاية العام .. أن تغطي الخدمة كل أنحاء البلاد تقريبا."وحققت شركة الاتصالات التي تملك الان حصة 41 بالمئة من سوق الهاتف المحمول الاماراتية 205.8 مليون درهم (56 مليون دولار) ربحا صافيا في الربع الاول بعد حساب رسوم الامتياز وذلك ارتفاعا من 97.1 مليون درهم في الفترة ذاتها قبل عام وبما ينسجم مع متوسط توقعات عند 203.7 مليون درهم لمحللين استطلعت رويترز اراءهم.وقفزت ايرادات الربع الاول 29 بالمئة الى 2.04 مليار درهم مقارنة مع 1.58 مليار قبل عام.وقالت دو انها أضافت 272 ألف عميل فعال في الهاتف المحمول على مدى الربع الاول واستثمرت 477 مليون درهم في البنية التحتية.وقال عرفان علام نائب الرئيس ومحلل الاتصالات في المال كابيتال "كان ربع سنة قويا جدا من حيث المشتركين بالنظر الى أن السوق متشبعة تقريبا .. يرجع هذا الى استكمال مزيد من العقارات في دبي الجديدة حيث تعمل دو."وقال سلطان ان زخم نمو الشركة سيتواصل هذا العام في خدمات الهاتف الثابت والمحمول على حد سواء وانه ليس من المتوقع أن يتأثر استخدام البلاك بيري نتيجة لتغيير في السياسات الامنية المطبقة من جانب هيئة تنظيم الاتصالات.وبموجب السياسة الجديدة يسمح فقط للشركات التي لها 20 مشتركا أو أكثر باستخدام اشتراكات عالية الامان على خادم بلاك بيري للشركات وهي خدمة تقدمها ريسرش ان موشن الكندية لتشفير رسائل البريد الالكتروني بين أجهزة البلاك بيري والكمبيوتر.وتأتي الخطوة بعد أشهر من تراجع الامارات العربية المتحدة عن تهديد بوقف خدمات بلاك بيري بعد تسوية نزاع بشأن الاطلاع على البيانات مع ريسرش ان موشن.وقال سلطان ان السياسة الجديدة التي يبدأ تطبيقها بالنسبة للشركة من أول مايو أيار لا تثير أي مخاوف.وقال "بالمقارنة مع الوضع في الصيف الماضي فان هناك استمرارية كاملة .. لا أرى أي سبب حقيقي للاحباط."وقال سلطان ان الشركة ستواصل تجنيب مخصصات لرسوم الامتياز الحكومية عند 50 بالمئة من أرباحها الى أن تبلغها الحكومة بنسبة الرسوم المطلوبة للعام الحالي.وقال "من المفيد أن تكون متحفظا كي تتحاشى أي مفاجات."كانت شركة دو دفعت رسم امتياز نسبته 15 بالمئة الى الحكومة في 2010 في حين دفعت منافستها "اتصالات" 50 بالمئة من صافي أرباحها السنوية.وقال علام من المال كابيتال ان من المرجح خفض رسم الامتياز البالغ 50 بالمئة مجددا بالنسبة لدو هذا العام مما سيعزز الارباح بدرجة أكبر.وبلغ صافي ربح الربع الاول قبل خصم رسوم الامتياز 412 مليون درهم مقارنة مع 194 مليون درهم للفترة المقابلة من العام الماضي.وقال سلطان ان الشركة تجري مباحثات بلغت مراحة متقدمة مع بنوك لاعادة تمويل جزء من قرض قيمته ثلاثة مليارات درهم يستحق في يونيو حزيران وذلك بينما تباشر تقييم حاجاتها لاعادة التمويل في المستقبل.وقال "لن نسعى لاعادة تمويل قرض الثلاثة مليارات درهم بأكمله .. ثمة مباحثات مع البنوك لمعرفة كيف يمكننا اعادة تمويل تلك الاحتياجات."كانت اتصالات ومقرها في أبوظبي قد خسرت احتكارها للسوق الاماراتية عندما دخلتها دو في 2007 لذا تتوسع الشركة بدأب خارج سوقها المحلية منذ ذلك الحين.المصدر : وكالة رويترز

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل