المحتوى الرئيسى

نقطة نورالعقيد يزداد ضعفا

04/25 23:47

نجح الثوار الليبيون أخيرا في السيطرة علي وسط مدينة مصراتة‏,‏ وتمكنوا من طرد قوات العقيد القذافي‏,‏ التي كانت تسيطر علي الشارع الرئيسي الذي يقسم المدينة ويعتلي قناصتها عمائره العالية.  يرصدون من فوقها تحركات الثوار ويردونهم قتلي بالرصاص, وبرغم تهديدات العقيد بأنه سوف يسلط علي مصراتة القبائل المناصرة له ليستأنف الفتك بأهلها, فإن قبضة العقيد علي المنطقة الغربية تزداد ضعفا, بعد أن قصفت قوات الناتو ما يقرب من04% من مدفعيته ودباباته وراجمات صواريخه, كما ضعفت إمكاناته علي تسيير حملات هجومية علي المنطقة الشرقية بسبب سيطرة طائرات الناتو علي الأجواء الليبية, وقدرتها علي تدمير هذه الحملات قبل وصولها إلي أهدافها. والواضح أن الموقف العسكري في مصراتة يتحسن كثيرا لمصلحة الثوار بعد أن عاودت القوات الأمريكية نشاطها الجوي, من خلال استخدام الطائرات بدون طيار, التي يؤكد الأمريكيون أنها أكثر دقة في رصد آليات العقيد التي ترابط وسط أحياء المدينة السكنية, لقدرة هذه الطائرات علي الطيران المنخفض وتمييز أهدافها بدقة عالية, كما نجح الثوار في تثبيت مواقعهم في مدن أجدابيا والبريقة شرقا, وزاد من ارتفاع روحهم المعنوية المساندة القوية التي تحصلوا عليها خلال الزيارة الأخيرة التي قام بها السيناتور الجمهوري ماكين, الذي امتدح شجاعة الثوار, مؤكدا أنهم محاربون أبطال يريدون تحرير بلدهم من حكم فظ استمر24 عاما, لا ينتمون بصلة إلي تنظيم القاعدة, وهو ما أكده الأدميرال مولن, رئيس الأركان الأمريكي أخيرا. لكن جوهر المشكلة في ليبيا يكمن في جمود الموقف العسكري, لأن القصف الجوي الذي تقوم به قوات الناتو لن يستطيع حسم المعركة لمصلحة الثوار, الذين يحتاجون إلي المزيد من التدريب والتأهيل والأسلحة كي يحافظوا علي مواقعهم, وينجحوا في الصمود لفترة زمنية طويلة, يستنزفون خلالها قوات العقيد, وفي ظل غياب أي مبادرات سياسية تقنع العقيد بالرحيل وتساعد علي تسوية الموقف, ثمة احتمالات قوية في أن يتعزز الوضع الانفصالي بين المنطقتين الغربية والشرقية علي الأقل لفترة زمنية غير قصيرة. المزيد من أعمدة مكرم محمد أحمد

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل