المحتوى الرئيسى

مظاهرات في موريتانيا تطالب باسقاط النظام وتندد بتفشي الفساد

04/25 22:21

نواكشوط -خليل ولد اجدود تظاهر مئات الموريتانيين الاثنين 25-4-200 وسط العاصمة نواكشوط احتجاجا على الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية السيئة -في رأيهم - وللمطالبة بإسقاط نظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز المتهم بالفساد وبالاستثراء السريع بعدًوصوله الى السلطة في انقلاب عسكري اغسطس اب ٢٠٠٨. وتجمع المئات من الشبان في شارع جمال عيد الناصر الشارع الرئيسي وسط المدينة وقاموا بقطع الطريق أمام المارة والسيارات وهم يرفعون الاعلام ويرددون الأناشيد الوطنية ، وأثرت المظاهرات على سير العمل في يوم دوام عادي بالبنوك والمصالح الحكومية التي تتمركز في منطقة الاحتجاجات المستمرة بشكل متقطع منذ شهرين في محاولة لخلق وضع يفرض على الرئيس محمد ولد عبد العزيز الجنرال الشاب الذي انتخب رئيسا للجمهورية بعد سنة من استيلاءه على السلطة بالقوة في انتخابات رئاسية تعددية شاركت فيه قوى المعارضة التنحي عن الحكم. وقام العديد من اصحاب المحلات في السوق الكبير المطل على ميدان الاعتصام الذي حاصرته اعداد كبيرة من قوات مكافحة الشغب بإغلاق محلاتهم تحسبا لمواجهات عنيفة او فوضى عارمة. قمع وإغماءات واستمر المتظاهرون لساعات في ترديد شعارات وهتافات مناوئة للحكم وتدعوا الى الاصلاح والتغيير وإنهاء هيمنة الفساد والعسكر قبل ان تلجا الشرطة الى القوة لتفريقهم مستخدمة الغازات المسيلة للدموع والهروات ، واطلقت فرق من قوات مكافحة الشغب وابلا من القنابل المسيلة للدموع أدت الى حالات إغماءات كثيرة بين المتظاهرين فيما اعتدت عناصر من الشرطة بالضرب المبرح على متظاهرين رفضوا إخلاء المكان الذي غطته سحب من الدخان خلقت حالة ذعر كبير وسط العاصمة المزدحم. وقال أحد المتظاهرين "للعربية نت" لقد سئمنا من وعود ولد العزيز وكذبه أنا عاطل عن العمل وأهلي فقراء ما ذا فعل لنا هذا الرئيس غير منحنا وجبات من القمع ، وأضاف اخر على هذا النظام ان يرحل والا على موريتانيا السلام. ويقول قادة الحركات الشبابية في موريتانيا انهم مصممون على مواصلة نضالهم السلمي حتى سقوط ولد عبد العزيز وإنهاء هيمنة العسكر على الحياة السياسية ودولايب الحياة الاقتصادية والتجارية في البلاد منذ وصولهم الى السلطة في اول نقلاب عسكري يوليو ١٩٧٨ والتناوب عليها في شكل غير ديمقراطي من خلال انقلابات صغيرة تتم من فترة لأخرى أجهزت على ما تبقى في موريتانيا من خيرات وأدخلتها في فقر مدقع . وحاول نواب أحزاب المعارضة الالتحام بالمتظاهرين الشباب بعد قمعهم من طرف الشرطة تضامنا معهم الا ان قوات من الشرطة طوقت المنطقة منعتهم من ذالك بالقوة . وعشية المظاهرات الجديدة المطالبة بالتغيير والخبز والتشغيل في موريتانيا استجابة لنداء حركة الخامس والعشرين فبراير الشبابية كشفت صحف موريتانية عن تخطيط الرئيس ولد عبد العزيز لتاسيس حزب خاص بالشباب يضخ دماءا جديدة في أروقة الحكم ويساهم في احتواء حركة الاحتجاجات الشبابية وإنهاء انتفاضة سلمية حملت اساسا مطالب اجتماعية واقتصادية جاءت ردا على الأوضاع المعيشية الصعبة لغالبية سكان موريتانيا التي تتجاوز فيها نسبة الفقر ٤٠ في المائة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل