المحتوى الرئيسى

رئيس الاحتياطي الفدرالي يبدأ سلسلة مؤتمرات صحافية

04/25 16:35

واشنطن (ا ف ب) - ادخل رئيس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي الاميركي) بن بيرنانكي الاربعاء مؤسسته المئوية في منعطف تاريخي عبر الاجابة للمرة الاولى على اسئلة الصحافيين بعد اجتماع للجنة السياسة النقدية.ومن المقرر عقد المؤتمر الصحافي في الساعة 14,15 (18,15 ت غ) في مقر الاحتياطي الفدرالي في واشنطن.وقبل ذلك تجتمع لجنة السياسة النقدية اعتبارا من الثلاثاء ويتوقع ان تصدر بيانا الاربعاء عند حوالى الساعة 12,30 (16,39 ت غ) لا يتوقع اي يحوي مفاجآت.فنسبة الفائدة الاساسية التي يفرضها البنك المركزي ما زالت ضئيلة (0 الى 0,25%) منذ كانون الاول/ديسمبر 2008 وهو ينوي الحفاظ على هذا المستوى "لفترة طريلة".من جهة اخرى يفترض ان يجري برنامج اعادة شراء سندات دين الخزانة بقيمة 600 مليار دولار الذي اطلق في تشرين الثاني/نوفمبر حتى انتهاء مهلته في حزيران/يونيو عملا يرغبة الاغلبية في الاحتياطي المركزي.وقال جون لونسكي من موديز اناليتيكس ان "جميع العيون والاذان ستسلط على بن بيرنانكي" معتبرا ان "المؤتمر الصحافي الاول بعد اجتماع لجنة السياسية النقدية قد تكون حدثا مهما".وامتنع بيرنانكي عن الظهور في نيسان/ابريل. واقتصرت تصريحاته العلنية في الرابع من الشهر على تكرار عدم قلقه حيال زيادة التضخم في الولايات المتحدة مؤخرا معتبرا انها "عابرة".ويتوقع ان تطيل صحافة واشنطن طرح هذا الموضوع فيما يشهد الاميركيون بقلق ارتفاع اسعار النفط.فبحسب وزارة الطاقة بات ثمن غالون (3,79 ليترا) الوقود حاليا 3,84 دولارا كمعدل عام في البلاد اي اكثر بدولار تقريبا مما كان عليه قبل عام.وكل التكهنات حول التساؤلات الاخرى التي قد يجيب عنها بيرنانكي ام لا ممكنة، نظرا لغياب سابقة للامر.وراى سفين جاري ستين من مصرف غولدمان ساكس ان المؤتمر الصحافي سيقدم لبيرنانكي "فرصة لطرح وجهة نظره حول المخاطر على النمو واحتمالات التضخم".ويرى ستيفن ريتشوتو من ميزوهو سكيوريتيز "قد تشكل استراتيجية الخروج من الازمة التي يعتمدها الاحتياطي الفدرالي موضع نقاش في المؤتمر". ولفت المحلل الى ان القطاع المالي يتساءل عن كيفية اعادة الاحتياطي الفدرالي انتصاص السيولة التي ضختها في الاقتصاد في حال خطر تضخمي.ويتوقع بنك باركليز ان رئيس الاحتياطي "سيعطي مؤشرات" عما ينوي فعله بعد حزيران/يونيو.ويقوم رئيس البنك المركزي الاوروبي جان كلود تريشيه بذلك منذ سنوات في مؤتمراته الصحافية في فرنكفورت. لكن استلزم الامر بيرنانكي تطورا تدريجيا.ولطالما اعتمد الاحتياطي المركزي ثقافة التعتيم. ففي 1994 قرر نشر بيان حول قرارات لجنة السياسة النقدية ما انهى لعبة التكهنات حول السياسات النقدية التي عادة ما تلي اجتماع اللجنة.وبعد ترؤس بيرنانكي البنك المركزي عام 2006 نجح في تطبيق ثلاث سابقات بالنسبة لرئيس للاحتياطي الفدرالي وهي الظهور امام صحافيين للاجابة على اسئلتهم المكتوبة واعطاء مقابلة متلفزة والتحاور مع المواطنين.بالتالي تمكن هذا الاكاديمي المقتنع بحسنات النمط التربوي حيال الجمهور من ازالة صورة نصف الاله الغامض التي غذاها سلفه الان غرينسبان.كما انكب بيرنانكي على الانترنت.فعلى الصفحة الرئيسية لموقع الاحتياطي المركزي يوضح رئيسه شخصيا للمتصفح في تسجيل فيديو من دقيقتين ونصف ماذا يفعل البنك المركزي. ويقول انه يسعى الى مساعدة الاقتصاد الاميركي على "العودة الى الازدهار".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل