المحتوى الرئيسى

حبس المتهمين بسرقة خزينة «الدواوين» بينهم رئيسها وصراف بريد مجلس الشعب

04/25 19:41

أمرت نيابة السيدة زينب بحبس المتهمين بسرقة خزينة مكتب بريد الدواوين 4 أيام على ذمة التحقيقات، تبين أن الجريمة نفذها 4 متهمين وأن رئيس الخزينة اتفق مع جاره الذى يمر بضائقة مالية لإتمام زواجه و2 آخرين على سرقة الخزينة والادعاء باقتحام مجهولين مسلحين مقر المكتب، تبين من التحقيقات التى أجراها محمد محب، مدير النيابة، أن المتهم الثانى توجه إلى منطقة العتبة واشترى سلاسل وأقفالاً حديدية قيد بها المتهم الأول لخداع رجال المباحث لتعرضه لسطو مسلح وسرقة الأموال الموجودة بالخزينة. قررت النيابة برئاسه أحمد الأبرق حبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات ووجه لهم تهمتى السرقة والبلاغ الكاذب. كشفت التحقيقات أن المتهم الأول استولى على المبلغ الموجود بالخزينة، وتبين أن المبلغ 2 مليون و110 آلاف جنيه، تم إخفاء مبلغ مليون و800 ألف جنيه فى منزل المتهم الثالث، وعمل حوالة بريدية قدرها مائه ألف جنيه لصراف بريد مجلس الشعب المتهم الرابع و200 ألف جنيه تم إخفاؤها فى منزل المتهم الثانى، و10 آلاف جنيه مبلغ تقاضاه المتهم الثالث لإخفاء المسروقات وعدم الإبلاغ عن الواقعة. قال المتهم محمد حسن، إنه مقيم فى منطقة البساتين وجار المتهم الأول حسن أحمد، والتقاه واشتكى له مروره بضائقة مالية ورغبته فى إتمام زواجه من فتاة استمرت خطبتهما 6 سنوات، وأضاف أنه اقترح عليه سرقة الخزينة التى يرأسها بمقر عمله مقابل حصوله على مبلغ مالى ينهى به أزمته المالية وزواجه، بالإضافة إلى عمل مشروع ينفق منه على زوجته، واتفق معه على شراء بعض السلاسل والأقفال الحديدية، فذهب إلى العتبة وقام بشرائها من أحد المحال بـ200 جنيه، وتوجه إلى مكتب البريد فى الثالثة عصر يوم الخميس الماضى وبحوزته السلاسل وقام بتقييد المتهم الأول من يديه وقدميه بالسلاسل والأقفال وأخذ حقيبة الأموال وأخفاها بالاشتراك مع باقى المتهمين. أفادت التحقيقات بأن المتهم أخفى المسروقات فى منزل المتهم الثالث أيمن مقابل تقاضية مبلغ 10 آلاف جنيه وعمل حوالة بريدية للمتهم الرابع صراف مكتب بريد مجلس الشعب على مكان عمله، الذى قرر أخذ المبلغ لنفسه وإخفاءه فى منزله. وتبين من التحقيقات التى أجرتها النيابة بإشراف المستشار ممدوح وحيد، المحامى العام الأول لنيابات جنوب القاهرة، أن المتهم عقب تقييده وهروب المتهم الثانى بالمبلغ ظل يصرخ ويستغيث بأفراد الأمن المعينين خدمة على المكتب، وأخبرهم أنه تعرض لسطو مسلح من قبل مجهولين وقيدوه بالسلاسل الحديدية. البداية كانت إخطاراً تلقاه المقدم محمد الشرقاوى، رئيس مباحث قسم السيدة زينب، من غرفة عمليات النجدة يفيد بإبلاغ أفراد الأمن المعينين على مكتب بريد الدواوين بتعرضهم للسرقة من خلال مجهولين، انتقل رئيس المباحث إلى مكان الحادث، وتبين وجود رئيس الخزينة على كرسى ومقيد القدمين واليدين بسلاسل حديدية مغلقة بأقفال، تم إخطار اللواء محمد طلبة، مدير الأمن، وبمناقشة شهود العيان من أفراد الأمن المعينين خدمة بمعرفة الرائد عمرو الخراط، معاون مباحث القسم، أكدوا أنهم لم يحدث أمامهم سطو مسلح مثلما يدعى رئيس الخزينة، وكل ما حدث أنهم سمعوا صوت استغاثة صادر من داخل المكتب، وتبين لهم تقييد رئيس الخزينة.. تشكل فريق بحث وألقى القبض على المتهمين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل