المحتوى الرئيسى

الأمن اليمني يفتح النار على مظاهرة حاشدة تطالب «صالح» بالتنحي

04/25 11:15

    أصيب عشرات المتظاهرين بجروح الاثنين في تعز جنوب صنعاء حيث أطلقت قوات الأمن النار والغازات المسيلة للدموع لتفريق تظاهرة ضخمة مناوئة للرئيس اليمني علي عبد الله صالح، حسبما أفاد متظاهرون. وتدخلت قوى الأمن المنتشرة بشكل كثيف في ثاني اكبر مدن اليمن الواقعة على مسافة 200 كيلومتر جنوبي صنعاء، لمنع تقدم المتظاهرين في حي بجنوب شرق المدينة. وتظاهر مئات الآلاف الاثنين في تعز رفضا للخطة الخليجية الخاصة بالأزمة اليمنية، وللمطالبة بتنحي الرئيس اليمني فورا وبمحاكمته. وهتف المتظاهرون الذين انطلقوا من شمال تعز حيث كان التوتر محتدما «لن نرتاح لن نرتاح حتى يحاكم السفاح» وأغلقت قوى الأمن الطرقات بواسطة مربعات الاسمنت خصوصا الطرقات المؤدية إلى مركز المحافظة التي نشرت في محيطه المركبات المصفحة. وانتزع المتظاهرون صور الرئيس اليمني في إطار حملة أطلقها الشباب المطالبون بإسقاط النظام من اجل «تنظيف المدينة من صور الرئيس». وجدد المتظاهرون تأكيد رفضهم للمبادرة الخليجية التي تنص على تنحي الرئيس في غضون أسابيع بعد منحه ضمانات بعدم ملاحقته. ورفعت لافتات كتب عليها «يا دول الجوار لا حوار لا حوار».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل