المحتوى الرئيسى

الحـدود يهـزم موتيمـا الكونغـولي‏1/2‏ ويواجـه المجهول في كينشاسا

04/25 03:17

التي جاءت لمصلحة حرس الحدود بهدفين مقابل هدف‏..‏ ولذلك فالنتيجة جاءت اشبه بالتعادل أو بطعم التعادل حيث يتطلب من الحدود ضرورة الحفاظ علي شباكه نظيفة أو تسجيل أهداف في لقاء العودة لضمان التأهل والحصول علي بطاقة استمرار المسيرة في البطولة‏.‏ سجل للحدود أحمد حسن مكي في الدقيقة‏17‏ من بداية المباراة وتعادل موكوكو لموتيما في الدقيقة‏21‏ من نفس الشوط وأضاف أحمد سعيد أوكا الهدف الثاني للحدود من ركلة جزاء أجاد الحكم الاثيوبي احتسابها في الدقيقة التاسعة من الشوط الثاني‏..‏ وبذلك تكون مهمة الحدود صعبة في ظل صلابة الفريق الكونغولي وإصراره ومعنوياته العالية‏.‏ بداية سريعة وحماسية من جانب حرس الحدود الذي ضغط علي موتيمبا في وسط ملعبه وهاجم عن طريق الجناحين إسلام الشاطر وعبدالرحمن فاروق ويحصل الحدود علي ركلة ركنية في الدقيقة الأولي حتي تأتي الدقيقة‏17‏ لتشهد أول أهداف اللقاء من رفعة عبدالرحمن فاروق عن طريق رأس أحمد حسن مكي التي تأخذ يد الحارس ماتومبي وتسكن الشباك‏.‏ ويواصل الحدود هجماته بعد الهدف من أقصر الطرق عن طريق التمريرات الطولية والعرضية وتصل الكرة إلي محمد حامد ميدو لم يحسن استغلالها وفي الدقيقة‏21‏ يرد موتيما بمبي بهجمة سريعة ويمر ايتاساوا الكرة بينية إلي المنطلق موكوكو ينجح في تسديدها من فوق الحارس علي فرج مسجلا هدف التعادل‏..‏ ويتضح مكمن الخطورة في هجوم موتيما لكن دفاعاته أقل قدرات فنية ويسهل علي لاعبي الحدود اختراقه لكن الرعونة واستعجال الفرص وراء عدم التسجيل خاصة للسنغالي لاتير نداي الذي لم يحسن استغلال خطأ ساذج لمدافع موتيما كانو ويسدد قوية بعيدا تماما عن المرمي ويتواصل الوقت ويمر ويتكافأ اللقاء وسط الملعب بسبب الوجود المكثف للاعبي موتيما لمقابلة مهارات لاعبي الحدود الذين عابهم الدقة في التمرير‏.‏ وتمر الدقائق بطيئة ومملة وتمريرات مقطوعة من جانب لاعبي الحدود ويكتفي لاعبو موتيما بالتمركز الدفاعي لمواجهة لاعبي الحدود حتي ينتهي الشوط الأول بالتعادل‏1/1.‏ مع بداية الشوط الثاني يدفع الجهاز الفني للحدود بقيادة العشري بتغييرين دفعة واحدة بنزول محمد حليم وعبدالرحمن محيي بدلا من محمد الهردة وميدو ويضغط لاعبو الحدود وينكمش موتيما امام مرماه وضربة رأس من الصافي ينقذها الدفاع وتسديدة من مكي يشتتها الدفاع بضربة ركنية ويحصل أحمد سالم صافي علي ضربة جزاء من دفعه للمدافع يسدد منها أحمد سعيد أوكا مسجلا الهدف الثاني للحدود في الدقيقة التاسعة ليستعيد الحدود زمام الأمور من جديد وفي المقابل يلجأ الفريق الكونغولي للمشاركة في الهجمات لكن بحذر حتي لا تنفتح دفاعاته‏..‏ ويتلقي أحمد حسن مكي كرة أمامية من عبدالرحمن فاروق خلف دفاعات موتيما ويهيئها لنفسه لكنه يسدد خارج المرمي‏..‏ ويعتمد الحدود علي انطلاقات إسلام الشاطر لكنه بدا متأثرا بعدم اكتمال لياقته البدنية والذهنية في أول مشاركة رسمية منذ فترة طويلة ويلعب سيلا مكان كانو في الفريق الكونغولي في محاولة لتنشيط خط الوسط ويتألق أحمد سالم صافي في تحركاته علي الجانبين‏..‏ وينقذ علي فرج تسديدة خطافية من ماسونجو ويحولها ركنية‏..‏ وترتد الهجمة وينفرد لايترنداي ويتباطأ ويضيع هدفا للحدود‏..‏ ومن عرضية الشاطر يتلقي أحمد حسن مكي الكرة داخل منطقة الجزاء لكنه لم يحسن التعامل معها مضيعا فرصة للتهديف‏..‏ ويدفع طارق العشري بمهدي صبحي مكان أحمد كمال ويضغط الحدود بكل خطوطه لكن بدون فاعلية علي مرمي موتيما‏..‏ ويسدد ديلونجو كرة ثابتة قوية لكن خارج القائم الأيسر لعلي فرج‏..‏ من عرضية يسدد ماسونجو فوق العارضة من مسافة قريبة للمرمي‏..‏ ويسعي الفريق الكونغولي لاحراز التعادل ويحاول الحدود إدراك الهدف الثالث لكن هجوم الحرس يفشل في اختراق دفاعات موتيما خاصة لاتير نداي المتواضع ويخرج علي فرج من مرماه بلا داع‏.‏  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل