المحتوى الرئيسى

اول ظهور للسينما فى مصر ؟ بقلم: وجيه ندى

04/25 19:51

اول ظهور للسينما فى مصر ؟ 1917 تاسست فى الاسكندرية الشركة المصرية سيتيشا لانتاج افلام روائية وكان مديرها المصور المعروف امبرتو دوريس وانتج فى هذا العام الفيلم القصير نحو الهاوية وعرض فيلم ذو القناع من انتاج شركة مصرية بالاسكندرية وانشات الشركة السينيمائية الايطالية أول ستوديو سينيمائى فى الاسكندرية 1918 ظهور محمد كريم كممثل فى دور عسكرى بوليس فى فيلم شرف بدوى وتم عرض الفيلم فى سينما سانت كلير فى الاسكندرية 1923كان فيلم فى بلاد توت عنخ امون من اخراج فيكتور روسيتوالايطالى ومثل المصرى فوزى منيب دور ابن النيل المصرى مع بعض الممثلين الاجانب وعام 1924 كان فيلم برسوم يبحث عن وظيفه من تصوير واخراج محمد بيومى 1925انشأ الاقتصادى الكبير طلعت حرب بنك مصر وشركاته وفعل قسما للسينما وجعله تابعا لشركة اعلانات مصر تحت اسم مصر فيلم وعمل به محمد بيومى 1926عاد الى مصر الشاب محمد كريم اول مصرى يقف امام الكاميرا بعد انتهاء جولته فى اوروبا التى سافر اليها طلبا للعلم والتحصيل السينيمائى1927 ظهرت العديد من الافلام الصامتة من اهمها فيلم الهاوية من انتاج واخراج وتمثيل توجو مزراحى وفيلم ليلى من اخراج وداد عرفى واكمله بعد الخلاف استيفان روسيتى وايضا عزيزه امير وعام 1928 كان فيلم قبله فى الصحراء من اخراج ابراهيم لاما وعرض فى سينما محمد على (اوبرا الاسكندريه الان ) وفيلم سعاد الغجريه والذى عرض فى 22101928 من اخراج جاك شوتز وكان الفيلم الصامت الغنائى البحر بيضحك وكان فيلم فاجعه فوق الهرم من اخراج ابراهيم لاما وعام 1929 كان فيلم بنت النيل ومن اخراج روكا وتمثيل عزيزه امير وظهر فيلم غادة الصحراء من اخراج وداد عرفى وتلاه 1930 فيلم زينب اخراج محمد كريم وتحت ضوء القمر من اخراج شكرى ماضى وفيلم جناية نص الليل من اخراج محمد صبرى وكان فيلم الهاويه (الكوكايين) اخراج توجو مزراحى وفيلم صاحب السعاده كشكش بيه (نجيب الريحانى) من اخراج استيفان روسيتى وفيلم معجزة الحب من اخراج بدر لاما وعام 1931 فيلم وخز الضمير كان اول عرض للسينما الصامتة فى يوم الخميس 5 نوفمبر 1896تم اول عرض سينيمائى فى مصر فى بورصة طوسون بالاسكندرية وهو بداية تاريخ السينما1896 ,وكان اول عرض سينيمائى فى العاصمة فى يوم السبت 28 نوفمبر 1896 فى صالة حمام شنيدر بروض الفرج و1897تم افتتاح اول دار عرض سينيمائى فى مصر بشارع محطة مصر بالاسكندرية فى يوم 30 يناير 1897وبعد ذلك تم افتتاح اول دار عرض فى القاهرة سينما توجراف لومير دار فرنسيس ميدان حليم باشا القاهرة فى يوم السبت 3ابريل 1897 1906كان هذا العام شاهد على اول عرض ناطق فى مصر حيث ان فى الاسبوع الاخير من شهر نوفمبر بدأت محلات عزيز ودوريس بالاسكندرية تقديم اول عرض سينيمائى ناطق و1907انتشرت دور العرض فى القاهرة والاسكندرية وظهر فى هذا العام اول فيلم مصرى يوم 20 يونيو حيث كان اول فيلم باموال مصرية وصنع فى مصر ومن خلال شركة مصريةرغم ان المخرج كان اجنبى ومن هنا يمكن التأريخ لبداية فن السينما فى مصر وكان الفيلم عن زيارة جناب الخديوى للمعهد العلمى فى مسجد سيدى ابى العباس المرسى1910 ظهرت العديد من الافلام مثل ملعب قصر النيل بالجزيرة ورجوع جناب الخديوى من مكة المكرمة والسباق بقرب مينا هاوس وانتشرت فى مصر دور العرض وبدات تتنافس مع بعضها بعضا وبدأت فى مايو 1911 تنفيذ قرار بالتدخل لمنع الافلام المبالغ فى واقعيتها ونجح فى عام 1931 المهندس المجرى الاصل سابو فى صنع الة تسجيل الصوت محليا للافلام المصرية وقدم بها مقدمة بصوت يوسف وهبى للفيلم العربى الناطق اولاد الذوات السينما الناطقة 1932 فى هذا العام تم عرض اول فيلم مصرى روائى وهو فيلم اولاد الزوات وكان من اخراج محمد كريم وفى هذا العام كان اول فيلم مصرى غنائى ناطق وهو فيلم انشودة الفؤاد 1933 وشهد هذا العام عرض فيلم الوردة البيضاء بطولة المطرب محمد عبد الوهاب ومن اخراج محمد كريم وكان الفيلم حدث سينيمائى ضخم واستمر 6 اسابيع مسجلا اول رقم قياسى فى تاريخ السينما المصرية 1935 ,فى اغسطس بدا العمل فى استوديو مصر الذى وضع له حجر الاساس فى عام 1934 فى طريق الاهرامات فى الجيزة ويتبع شركة مصر للتمثيل والسينما التابع لبنك مصر وبداوا فى تصوير فيام وداد لكوكب الشرق ام كلثوم واخراج الالمانى فريتز كرامبوفى هذا العام قدم يوسف وهبى اول افلامه كمخرج وهو فيلم الدفاع وفى 12 اكتوبر تم الافتتاح الرسمى لاستوديومصر ةتم عرض 12 فيلم فى هذا العام ووكان فيلم وداد اول فيلم مصرى يشارك فى مهرجان دولى حيث مثل مصر فى مهرجان فينيسيا السينيمائى قدم المخرج احمد بدر خان فيلمه الاول نشيد الامل وظهر حسين صدقى على شاشة السينما لاول مرة 1939 عرض فى هذا العام فيلم العزيمة اخراج كمال سليم وهو احد اهم الافلام فى تاريخ السينما المصرية وهو من انتاج ستوديو مصرويعتبر هو الفيلم الواقعى الاول فى تاريخ السينما فى مصر وواكان العزيمة حدث خطير فى السينما المصرية التى كانت تهيمن عليها الافلام الغنائية والمغامرات والميلودراما المبكية لانه اظهر الواقع بصدق وبصورة شاعرية فى نفس الوقت 1940 ظهرت الفنانة فاتن الحمامة على الشاشة لاول مرة كطفلة فى بفيلم يوم سعيد لمحمد كريم امام محمد عبد الوهاب 1942 شهد هذا العام ميلاد المخرج الكبير هنرى بركات حيث قدم اول افلامه الشريد 1944 قدمت السينما لاول مرة فيلم عن ععمل ادبى للكاتب الكبير توفيق الحكيم هو فيلم رصاصة فى القلب ونجح فى هذا العام فيلم غرام وانتقام حيث حطم رقم قياسى فى دور العرض 17 اسبوع وارتفع عدد الافلام المعروضة الى 23 فيلم 1945 ظهر فى هذا العام رائعة المخرج كامل التلمسانى فيلم السوق السوداء التى تعد الصياغة الامثل للفيلم الواقعى وكان الظهور الاول فى هذا الفيلم للنجم الكبير عماد حمدى والفيلم يعتبر واحد من كلاسيكيات السينما المصري 1947 ظهور المخرج الكبير عز الدين زو الفقار والمخرج حسن الامام 1950 شهد هذا العام ظهور المخرج الكبير العالمى يوسف شاهين الذى قدم اول افلامه وهو فيلم بابا امين بطولة فاتن الحمامة وحسين رياض وكمال الشناوى 1951 تم فى هذا العام عرض 52 فيلم شهد هذا العام ظهور الممثلة مريم فخر الدين لاول مرة وايضا صور المخرج العالمى يوسف شاهين ربما لاول واخر مرة فى السينما الروائية مشاهد فيضان النيل فى فيلم ابن النيل وقدم صلاح ابو سيف فيلمه الاول لك يوم يا ظالم فى هذا العام وكان نقطة تحول كبيرة فى سينما ابو سيف 1952 ظهر فلا هذا الغام المخرج الكبير كمال الشيخ من غرفة المونتاج الى عالم الاخراج ليقدم لنا فيلمه الرائع –المترل رقم 13 وظهر به اسلوبه الخاص الذى يعتمد على التشويق والاثارة وفى نفس العام اعاد محمد كريم اخراج فيلمه الاول زينب ناطقا بطولة راقية ابراهيم ويحى شاهين وشارك الفيلم فى مهرجان برلين الدولى 1953 كان عدد الافلام فى هذا العام 62 فيلم وشارك فى مهرجان برلين فيلم ريا وسكينة ولك يوم يا ظالم لصلاح ابو سيف وفيلم احمد ضياء الدين من غير وداع 1954 شهد هذا العام عدد من الافلام التى تعد علامات مهمة فى تاريخ السينما المصرية وفى تاريخ مخرجيها الكبار مثل صراع فى الوادى للعالمى يوسف شاهين والوحش لصلاح ابو سيف وكلاهما يعد اول صدى للافكار التى طرحتها ثورة يوليو حيث قدما هجائية قوية للاقطاع وحياة او موت لكمال الشيخ ,جعلونى مجرما لعاطف سالم وشاركت مصر بفيلمى الوحش وصراع فى الوادى فى مهرجان كان فى فرنسا 1955 كان اهم فيلم فى هذا العام فيلم == درب المهابيل لتوفيق صالح بمنحناه الواقعى الصارم والذى يعد من كلاسيكيات السينما المصرية 1956 يقدم فى هذا العام صلاح ابو سيف فيلمه المهم شباب امراة الذى مثل مصر فى المسابقة الرسمية لمهرجان كان وظهر اول فيلم مصرى بالالوان وهو فيلم دليلة اخراج محمد كريم وبطولة عبد الحليم حافظ وظهر المخرج حسام الدين مصطفى 1957 قدم فى هذا العام المخرج الكبير صلاح ابو سيف فيلمه الكلاسيكى الكبير الفتوة الذى فضح فيه اليات الاستغلال الرسمالى من خلال دراما قوية ةظهر ايضا فيلم رد قلبى لعز الدين ذو الفقار 1958 شارك فيلم باب الحديد اخراج يوسف شاهين وهو من افضل الافلام فى تاريخ السينما المصرية 1959 كان هذا العام عاما عظيما فى تاريخ السينما فى مصر والشرق الاوسط كله حيث صدر القرار الجمهورى رقم 1493 بتاريخ 22 سبتمبر 1959 بانشاء المعهد العالى للسينما التابع لوزارة الثقافة والارشاد القومى بدات الدراسة بالمعهد فى 24 اكتوبر 1959 وكان الهدف الاساسى من انشائه هو تخريج فئات مثقفة ثقافة فنية واسعة للعمل فى مختلف فروع السينما وتكون المعهد من هدة شعب هى شعبة الاخراج والسيناريو والمونتاج و شعبة التصوير والمعمل و,شعبة الصوت وشعبة التمثيل والمكياج و شعبة الديكور وتصميم الملابس وكان اول عميد للمعهد هو المخرج الكبير محمد كريم وهو اول مخرج مصرى ومازال معهد السينما حتى يومنا هذا هو هدف كل من يريد ان يدرس السينما فى مصر واساتذته هم الذين يعلمون الاجيال جيلا وراء جيل فى فن السينما فى مصر فى كافة فروعه المختلفة فهو نبض السينما فى مصر وظهرت ايضا لاول مرة سعاد حسنى فى هذا العام فى فيلم حسن ونعيمة اخراج بركات وظهر فيلم دعاء الكروان من اخراج بركات وقصة طه حسين وهو من كلاسيكيات السينما المصرية 1960 شاركت مصر فى مهرجان برلين وخلا العام من الافلام المميزة ماعدا فيلم بداية ونهاية لصلاح ابو سيف وقصة الكاتب العالمى نجيب محفوظ وفى هذا العام ظهر التلفزيون لاول مرة فى مصر عرض فيلم واسلاماه اخراج المخرج الامريكى اندرو مارتن من انتاج رمسيس نجيب والذى دعمه من المؤسسة المصرية للسينما وظهر فى هذا العام الفيلم الرائع جميلة اخراج العبقرى العالمى يوسف شاهين 1962 رشح فى هذا العام فيلم كمال الشيخ اللص والكلاب لجائزة اوسكار افضل فيلم اجنبى 1963تم عرض الفيلم التاريخى القومى الناصر صلاح الدين وكان من اخراج العالمى يوسف شاهين ومن انتاج السيدة اسيا وقد عرض الفيلم فى مهرجان موسكو السينيمائى وحصل على جائوة المركز الكاثوليكى المصرى للسينما وشهد هذا العام بداية دخول القطاع العام فى السينما 1964 تم وضع حجر الاساس لمدينة السينما فى طريق الاهرام فى مارس فى هذا العام ى وعرض فليم اليلة الاخيرة لكمال الشيخ فى مهرجان كان وعرض فيلم الايدى الناعمة لمحمود ذو الفقار فى مهرجان برلين 1965 شهد العام عرض رائعة بركات الحرام قصة يوسف إدريس و تمثيل فاتن الحمامة و هو من الكلاسكيات وشارك الفليم فى المسابقة الرسمية فى مهرجان كان وقدم يوسف شاهين فيلمه المهم فجر يوم جديدالذى شارك فيه بالتمثيل أمام سناء جميل 1966 قدم صلاح أبو سيف فيلمه القاهرة 30 الذى رشح لجائزة الاوسكار لاحسن فيلم أجنبي 1967 ظهر الفيلم الكبير سيد درويش لاحمد بدرخان وفاز بجائزة المركز الكاثوليكى 1968 قدم ا لقطاع العام فى هذا العام مجموعة من الافلام المميزة منها البوسطجي لحسين كمال والقضية 68 لصلاح أبو سيف وقنديل أم هاشم لكمال عطيه وظهرت الممثلة نجلاء فتحى لاول مرة فى فيلم أفراحأخراج أحمد بدرخان وصدر فى هذا العام العدد لاول من مجلة السينما والمسرح ورأس تحريرها سعد الدين وهبه 1969عرض فى هذا العام 44 فيلم وحقق فيلم أبى فوق الشجرة لحسين كمال رقم قياسى فى استمرار عرضه فى السينماالفيلم كتبه إحسان عبد القدوس وبطولة عبد الحليم حافظ وميرفت أمين وشاركت مصر فى مهرجان موسكو السينمائى الدولى السادس بفيلمي شياء من الخوف لحسين كمال فى المسابقة الرسمية والارض ليوسف شاهين خارج المسابقة الرسمية وفى هذا العام توفي المخرج الكبير أحمد بدرخان فى أغسطس من هذا العام 1970 انتهي شادي عبد السلام من إخراج تحفته السينمائية المومياء وبدأت عروض الفيلم فى المهرجانات الدولية قبل العرض فى الداخل وعرض فى هذا العام فيلم الارض للعالمى يوسف شاهين والذي يعد برؤيته المتقدمة وفنيته العالية واحدا من كلاسكيات الينما المصرية و شارك الفيلم فى المسابقة الرسمية لمهرجان كان وأقامت السينماتيك الفرنسية أسبوعا لافلام يوسف شاهين واختار مهرجان لندن فيلم المومياء للعرض ضمن برامجه وفاز فليم المومياء بجائزة جورج سادول وحصل على جائزة تقديرية خاصة من معهد الفيلم البريطاني وحصل فيلم المومياء علي جائزة النقاد في مهرجان قرطاج في تونس 1971 رشح هذا العام فليم المومياء لشادي عبد السلام لجائزة الاوسكار لاحسن فيلم أجنبي ونافس علي الجائزة بشدة وتم عرض فيلم نحن لانزرع الشوك إخراج حسين كمال في مهرجان موسكو1972 توفي المخرج كمال التلمساني وتوفي المخرج فطين عبد الوهاب وتوفي شيخ المخرجين السينما المصرية وأول مخرج مصري محمد كريم وتوفي الممثل إسماعيل يس 1972 وزكي رستم وتوفي المخرج إبرهيم عمارة وحقق في هذا العام فيلن خللى بالك من زوزو أخراج حسن الامام تاليف صلاح جاهين وتمثيل سعاد حسني وحسين فهمى رقم قياسي في عدد أسابيع العرض فقد استمر عام في السينما 1973 ظهر المخرج الكبير علي بدرخان بفيلمه الاول الحب الذي كان تاليف رأفت الميهي وفي هذا العام تم افتتاح مركز تسجيل الصوت بمدينة السينما ووضع حجر الاساس لمعمل الافلام الملونه ورشح فيلم إمبراطورية م اخراج حسين كمال لجائزة الاوسكار لاحسن فيلم اجنبى وحصلة فاتن الحمامه علي جائزة خاصة من الاتحاد النسائي الدولي 1974 توفي المطرب الكبير فريد الاطرش وهو صاحب نسيب ضخم من الافلام الغنائية في السينما المصرية 1975 تم عرض 50 فيلم وعرض في هذا العام فيلم المومياء وبدأ في هذا العام طيار سينمائي سمي بسينما مراكز القوي بفيلم الكرنك قصة نجيب محفوظ و اخراج المخرج الرئع علي بدرخان وبه هجوم حاد علي النظام الناصري 1976 قدم يوسف شاهين في هذا العام فيلمه المهم عودة الابن الضال وأقيم في هذا العام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي الاول وأقامت وزارة الثقافة مسابقاتها السنوية لافلام1975 وحصل علي بدرخان علي جائزة أحسن مخرج عن فيلم الكرنك 1978 قدم في هذا العام صلاح أبوسيف فيلمه السقا مات وتوفي في هذا العام المطرب عبد الحليم حافظ 47 سنه وأقيمت الدورة الثانية من مهرجان القاهرة السينمائي 1979 قدم في هذا العام يوسف شاهين فيلم إسكندرية..ليه وهو أول اجزاء سيره الذاتيه في السينما وحصل الفيلم علي أول جائزة دولية من مهرجان دولي كبير وهي جائزة الدب الفضي من مهرجان برلين الدولي 1981 قدم علي بدرخان فيلم أهل القمة لتبدأسلسة الافلام نقد سياسة الانفتاح الاقتصلدي 1982 شهد هذا العام ظهور المخرج الشاب عاطف الطيب بفيلمه الاول الغيرة القاتلة الذي لا يحقق نجاح فني و لا نجاح جماهيري و عرض في هذا العام حدوته مصريه ليوسف شاهين وهو الجزء الثاني من سيرة الذاتيه وشارك الفيلم في المسابقة الرسمية لمهرجان فنيسيا السينمائي فى ايطاليا 1983 تم في هذا العام عرض فيلم عاطف الطيب سواق الاتوبيس وحظي باستقبال نقدي وجماهيري رائع باعتباره انضج الافلام التي عبرت عن الواقع المصري بعد حرب اكتوبر 73 وفي هذا العام توفي الفنان محمود الميلجي وشارك فيلم سواق الاتوبيس في مهرجان نيو دلهي بالهند وحصل الممثل نور الشريف علي جائزة احسن ممثارتفع عدد الافلام بطريقة غريبه حيث كانت بداية 1984موجة افلام المقاولات حيث وصل عدد الافلام الي 63 فيلم وفاز فيلم حب في الزنزانة لمحمد فضل بجائزة احسن فيلم من المركز الكاثوليكى 1985ما تزال افلام المقاولات الصغيرة والمتهافتة فى تزايد مستمر لسد حاجة سوق الفيديو العربى وندرة الافلام المتميزة خلال العام وتم عرض فيلم الحب فوق هضبى الهرم اخراج عاطف الطيب ببرنامج نصف شهر المخرجين بمهرجان كان السينيمائى الدولى بفرنسا وثارت ضجة هائلة حول اشتراك يوسف شاهين بفيلم الوداع يابونابرت باسم مصر دون الحصول علي موافقه رقابيه بعرض الفيلم1986 بلغ عدد الافلام 95 فيلم وكان من افضل هذه الافلام البرئ و ملف في الاداب والحب فوق هضبة الهرم لعاطف الطيب و الطوق و الاسوره لخيري بشاره والبديه لصلاح ابو سيف وعاد غلي بدرخان بفيلم الجوع 1988حصل الكاتب المصري الكبير نجيب محفوظ علي جائزة نوبل في الاداب وتحول يسري نصر الله من النفد الي الاخراج وقدم فيلمه سرقات صيفيه الذي يقترب فيه من سيره الذاتيه ويقدم نقد للثوره 1989عقد مهرجان القاهرة السينمائي الدولي دورته رقم 13 دون مسابقه رسميه وحصل فيلم احلام هند وكامليا علي جائزة المركز الكاثوليكي وتم عرض 48 فيلم ومنذ 1999وحتى 2000حيث في هذه الاعوام ازدهرت المهرجانات السينيمائية ازدهارا كبيرا وظهرت العديد من الافلام تامهمة مثل فيلم اسكندرية كمان وكمان ليوسف شاهين وصيد العصارى اخراج على الغزولى وشهددت افلام مهمة مثل فيلم الكيت كات لداود عبد السيد وفيلم البحث عن مرزوق وحدث تطور فى المهرجانات السينيمائية فى مصر ومن ضمن الافلام الامهمة فيلم الارهاب والكباب اخراج شريف عرفة وبطولة عادلامام وقصة وحيد حامد وحصل فيلم المواطن مصرى لصلاح ابو سيف على جائزة احسن فيلم من المركز الكاثوليكىوكان فيلم ليه يا بنفسج من الافلام المهمة فى تلك الفترةورشح فيلم ارض الاحلام لجائزة اوسكار افضل فيلم اجنبى عام 1993 وتم تكريم الفنان الكبير صلاح ابو سيف فى مهرجان السينما الافريقية الرابع بميلانو ايطاليا وحصل فيلم مرسيدس ليسرى نصر الله على جائزة احسن فيلم فى مرجان جمعية الفيلم العشرينوحصل الفيلم على الجائزة الفضية فى مهرجان خريبكة بالمغرب للسينما الافريقية وفى عام 1995 ظهر الفيلم الرائع يا دنيا يا غرامى للمخرج مجدى احمد على وحقق العديد من الجوائز وحصل فيلم طيور الظلام عام 1996 على جائزة احسن فيلم فى مهرجان جمعية الفيلم 22 وحصل على جائزة المركز الكاثوليكى وفى عام 1997 حقق فيلم اسماعيلية رايح جاى بطولة محمد فؤاد ومحمد هنيدى واخراج كريم ضياء الدين نجاح جماهيرى غير مسبوق وحقق ايرادات خيالية بالنسبة لايرادات الافلام وافسح الطريق لنجومية محمد هنيدى وحصل الفنان العالمى يوسف شاهين على جائزة العيد الخمسين لمهرجان كان السينيمائى الدولى عن مجموع افلامه وحصل فيلم المصير على عدد كبير من الجوائزفى مهرجان جوهانسبرج فى جنوب افريقيا السينيمائى الدولى وفى عام 1998 كان من اهم الافلام فيلم هيستريا لعادل اديب وفى عام 1999 كان من اهم الافلام فيلم عرق البلح لرضوان الكاشف وشهد ميلاد المخرج ايهاب راضى وفتاة من اسرائيل ومن الافلام المهمة فيلم الاخر ليوسف شاهين وفى عام 2000 كان من اهم الافلام عمر 2000 وارض الخوف وجنة الشياطين وفيلم العاصفة للمخرج الرائع خالد يوسف لتبدا الالفية الجديدة فى تارخ السينما المصرية -والى مقاله اخرى لكم كل التحيه المؤرخ والباحث فى التراث الفنى وجيـــه نـــدى 0106802177 = wnad1950@yahoo.com

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل