المحتوى الرئيسى

مشاورات مصرية ـ آسيوية مهمة في فيتنام ولاوس

04/25 03:16

 وكذلك رسالة من المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلي للقوات المسلحة إلي الرئيس شومالي ساياسون رئيس جمهورية لاوس بمناسبة إعادة انتخابه سكرتيرا عاما لحزب الشعب الثورر اللاوسي‏.‏ وخلال جولتي المشاورات السياسية واللتين شارك في فعالياتهما السفير رضا الطايفي سفير مصر لدي البلدين ـ وتمت مع مساعدي وزيري خارجية البلدين‏,‏ تم التباحث حول سبل دعم وتطوير العلاقات بين البلدين‏,‏ لاسيما أن فيتنام باتت تحتل مكانة بارزة ضمن اقتصاديات دول الآسيان‏,‏ حيث بلغ حجم تجارتها الخارجية بنهاية العام الماضي نحو‏160‏ مليار دولار‏,‏ تتضمن صادرات بأكثر من‏71‏ مليار‏,‏ كما حققت طفرة مهمة علي الصعيدين الصناعي والزراعي‏,‏ وهو ما تم التباحث بشأنه خاصة التطوير المشترك للمزارع السمكية ونقل التكنولوجيا في هذا المجال المهم والذي تحقق منه فيتنام أكثر من‏5‏ مليارات دولار سنويا‏.‏ وصرح السفير محمد حجازي بأن القيادة السياسية عبرت في الدولتين عن تقديرهما لحرص مصر علي إطلاعهم علي تطورات الأوضاع بعد ثورة‏25‏ يناير‏,‏ وما تحمله رسالتها من معني لاهتمام مصر بالدول الآسيوية وبفيتنام بصفة خاصة‏,‏ كما أبدوا إعجابهم بالتجربة المصرية وثورتها السلمية والمسار الديمقراطي الذي بدأ يحقق أهدافه‏.‏ وأعرب الجانبان الفيتنامي واللاوسي عن تطلعهما لايفاد مسئوليهما لنقل رسائل تقدير للثورة المصرية والاعراب عن رغبتهم في دعم علاقات التعاون ومساندة الثورة المصرية اقتصاديا واستثماريا‏.‏ وطمأن السفير د‏.‏محمد حجازي ـ خلال لقاءاته بالمسئولين بالخارجية ووزارة التجارة والصناعة والغرف التجارية في البلدين ومجموعة مختارة من كبار رجال الأعمال والمستثمرين ـ علي مسار الاقتصاد المصري واستعادته لانشطته المختلفة والمناخ الاستثماري الايجابي وبيئة الأعمال المواتية وعودة السياحة بشكل تدريجي‏,‏ وذلك استفادة من مناخ الاستقرار الذي بدأ يسود البلاد مع روح الثقة والشفافية المطلوبة لتهيئة مناخ إيجابي للاستثمار الأجنبي بشكل عام‏,‏ خاصة في ظل ما أعلنته وزارة التجارة وهيئة الاستثمار المصرية من حزمة من الحوافز المهمة لجذب مزيد من الاستثمارات الاجنبية المباشرة للسوق المصرية‏.‏ وأضاف السفير حجازي انه اتفق خلال الزيارة علي الإعداد الجيد للدورة القادمة للجنة المشتركة المصرية ـ الفيتنامية في هانوي‏,‏ والعمل علي عقد الجولة الأولي من اللجنة المشتركة المصرية اللاوسية والموقع اتفاقها عام‏2006,‏ وكذلك تأسيس آلية للمشاورات السياسية وعقد لقاءات بين رجال الأعمال في البلدين تمهيدا لتأسيس آلية للمشاورات السياسية وعقد لقاءات بين رجال الأعمال في البلدين‏,‏ تمهيدا لتأسيس مجلس أعمال مشترك‏,‏ كما اقترح الجانب الفيتنامي إقامة معرض بمصر لتقديم منتجاته الزراعية ـ خاصة من الشاي والبن حيث تحتل فيتنام المرتبة الثانية عالميا في إنتاج البن‏,‏ فضلا عن منتجاتها المعروفة من المأكولات البحرية والاسماك والأرز ومنتجات صناعية أخري‏,‏ كما رحب المسئولون في لاوس بفكرة المعرض التجاري المقترح لتبادل التعريف بصادرات البلدين وزيارات رجال الأعمال‏.‏ وأبدي الجانب الفيتنامي أيضا استعداده لدخول مع مصر ـ وعلي الفور ـ في مشاورات تعاون ثلاثي بدول القارة الافريقية في المجال الزراعي ومصايد الأسماك تمهيدا لعلاقات أوثق مع مصر والقارة الافريقية‏.‏  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل