المحتوى الرئيسى

زلزال اليابان يخفض انتاج السيارات وتويوتا قد تتراجع للمركز الثالث

04/25 21:32

طوكيو (رويترز) - قد تتراجع تويوتا موتور الى المركز الثالث عالميا من حيث الانتاج بعد جنرال موتورز وفولكسفاجن نتيجة زلزال اليابان والازمة النووية اللذين خفضا انتاج الشركة محليا بنحو الثلثين في مارس اذار وحده. وتضررت سلسلة الامداد في قطاع السيارات الياباني جراء نقص الاجزاء في اعقاب الزلزال وموجات المد البحري العاتية التي أعقبته في 11 مارس بينما أدت أضرار لحقت بمحطة نووية رئيسية الى تعطل امدادات الكهرباء. ودفع مستثمرون يتوقعون ان يستفيد المنافسون الاجانب من استمرار تراجع الانتاج الياباني لفترة طويلة أسهم هيونداي الكورية الجنوبية وشريكتها كيا موتورز لتسجيل مستويات قياسية مرتفعة يوم الاثنين. وقال شوه سونج مون المحلل في كوريا انفستمنت اند سيكيوريتيز في سول "هيونداي وكيا ستكونان أكبر المستفيدين من تعثر صناعة السيارات اليابانية." وقالت هوندا موتور ثالث اكبر شركة لصناعة السيارات في اليابان يوم الاثنين ان انتاجها لن يعود لمستوياته الطبيعية قبل نهاية العام في تصريح مماثل لتصريح صدر عن تويوتا يوم الجمعة. وقالت هوندا التي أعلنت انخفاض الانتاج المحلي 62.9 بالمئة في مارس ان الانتاج سيسير بنصف معدله في الخطط الاصلية حتى نهاية يونيو حزيران. وهبط الانتاج المحلي لتويوتا اكبر شركة لصناعة السيارات في العالم 62.7 بالمئة في مارس بينما قالت نيسان موتورز ثاني أكبر شركة للسيارات في اليابان ان انتاجها هبط 52.4 بالمئة في نفس الفترة. وقال كوجي اندو العضو المنتدب لشركة ادفانسد ريسيرش اليابان في طوكيو ان من شبه المؤكد أن تفقد تويوتا مركزها كأكبر منتج للسيارات في العالم الذي احتلته منذ 2008 لصالح جنرال موتورز هذا العام وقد تتراجع عن فولكسفاجن التي تحتل المركز الثالث حاليا. واضاف ان تويوتا التي باعت 8.42 مليون سيارة العام الماضي مقارنة مع 8.39 مليون باعتها جنرال موتورز في طريقها لبيع نحو 6.5 مليون سيارة هذا العام.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل