المحتوى الرئيسى
alaan TV

د. أحمد الباسوسى يكتب: قنا.. والفيل أبو زلومة!

04/24 23:09

مدينة المجد والرجال، عندها مبتدأ قصة الحضارة المصرية، وعندها أيضا تأسست الثقافة المصرية الخالصة والروح الطيبة ذات الطبيعة الساحرة، وربما انحدر بناة الأهرام من ربوعها لينشروا الحضارة والثقافة فى الشمال. وتظل قنا المدينة الفقيرة الساحرة متدلية فى خريطة الوطن على هيئة الفيل "أبوزلومة" الطيب مثل ناسها الطيبين فى أقصى الجنوب، تقاتل الزمن والشياطين لتحفظ للمصريين قيمهم وطيبتهم وكرامتهم. وثورة يناير الشعبية الفريدة فى التاريخ الإنسانى كشفت الغطاء عن مواجع المصريين مع الاستبداد والقمع والتهميش والإلغاء والفساد العظيم، كما كشفت أيضا عن كل هذا الزخم من التناقضات والتقلبات التى غزت عقول وقلوب المصريين البسطاء الذين استجاروا بالدين، ومستعدين لصرف وقت طويل أمام القنوات القضائية التليفزيونية، التى تنبش فى تراث تعفن ولم يعد له قيمة غير التحريض على صدامات فئوية ومذهبية مجنونة لم يعد لها محل من الإعراب فى التاريخ الحديث. وأزمة أهالى قنا مع الجنرال عماد ميخائيل محافظها الجديد مركبة، ويستحيل اختزالها فى مجرد كونه شخصية عسكرية أو باعتباره ينتمى لطائفة الأقباط فى مصر، كما أن الذين خرجوا فى شوارع المحافظة المنسية فى جنوب الوادى يقطعون الطرق، ويوقفون حركة سير القطارات، أعلنوا العصيان والتمرد على سلطة الحكومة المركزية التى لم تغير طريقتها فى التعامل مع فيل الصعيد أبوزلومة الطيب، مثلما تغير كل شىء فى قاهرة المحروسة، وشعب قنا خرج يجأر بصوت مرتفع وبهمة عالية، ويعلنها غضبة فى غير زمانها، لكنها جرس الإنذار القوى لجنرالات المجلس كى يدركون أن واقعا جديدا يتشكل، وهذا الواقع متخم بشباب الثورة البرىء، الطموح، لشغل المقاعد فى الصفوف الأمامية، أما أصحاب البزات الفاخرة والسيجار الكوبى المستورد المقررين على الشعب فى كل تغيير وتدوير فقد ولى زمانهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل