المحتوى الرئيسى
alaan TV

> شيخ الأزهر: لا حوار مع الفاتيكان حتي يعتذر «بنديكت»

04/24 21:04

أكد شيخ الأزهر د.أحمد الطيب أنه لا تراجع عن قرار تجميد الحوار مع الفاتيكان.. إلا إذا تم تقديم اعتذار بشأن ما بدر من بابا الفاتيكان بنديكت السادس عشر حول إساءته للإسلام. وقال ردًا علي دعوة الكنيسة الكاثوليكية لإعادة الأزهر للحوار مع الفاتيكان: «هذا الموضوع واضح وبابا الفاتيكان له تاريخ سلبي مع الإسلام والمسلمين وتغاضي الأزهر حين أساء في محاضرته بألمانيا، واستمر الحوار إلي أن جاءت أحداث كنيسة القديسين، وكانت هناك تصريحات يفهم منها أن مسيحيي مصر مضطهدون وتطورت الأمور للمطالبة بتدخل الدول الأوروبية لحماية المسيحيين، ولهذا توقفنا في الحوار إلي أن يصدر من الفاتيكان ما يفسر ذلك، ونحن جمدنا الحوار ولم نلغه. وشدد د.محمود عزب مسئول الحوار بالأزهر علي أن موقف المؤسسة الأزهرية لا يعد تصعيدًا إذ نتحاشي الصدام وننتظر من الفاتيكان العودة بشكل أصلح ويجعلنا في جو من الحوار الإيجابي وحينها لن نتأخر. ويري الشيخ محمود عاشور وكيل الأزهر الأسبق وعضو مجمع البحوث الإسلامية.. أنه لا جدوي من حوار بين الأزهر والفاتيكان طالما أن بابا الفاتيكان بنديكت لم يقدم اعتذاره عن إساءته البالغة عن الإسلام. ويؤكد أنه من المرفوض شرعًا الحوار مع أي مؤسسة مسيحية تسيء للإسلام، حيث إن الإحوار يكون مع من يحترمنا، موضحًا أنه إذا كان الإسلام يأمر أتباعه بمعاملة الآخرين معاملة حسني، وألا ننال من عقيدتهم، فإن الحوار لابد أن يكون مع من يعاملنا بمثل ما نعامله به.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل