المحتوى الرئيسى

كل الطرق تؤدي لفوز الملكي .. مورينيو يراهن على تطور فريقه .. وجوارديولا يقبل "التحدي"

04/24 20:35

يبدو ريال مدريد مؤهلاً هذه المرة للمرور إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم على حساب العملاق الإسباني الآخر برشلونة، رغم أن كل الترشيحات قبل أسابيع كانت تستبعد فرضية أن يستطيع أي فريق بالعالم تخطي سحرة برشلونة الذين أبهروا العالم بموسم ولا أروع . لكن كل الظروف تصب في مصلحة الفريق الملكي الذي حقق بطولة كأس الملك على حساب الكتالوني، خاصة مع التطور الحاصل في مستواه، في مقابل الهبوط النسبي في أداء فريق المدرب جوارديولا. ولعل هذا ما أدركه بيب جوارديولا الذي أكد بأن الريال بات الطرف المرشح حيث ظهروا أقوياء في الأسابيع الأخيرة"، وأضاف:"نريد تغيير هذه النظرة، أنا أقول مدريد هو المرشح لأن هذا ما يقوله الأخرون فقط ، ولكننا نقبل التحدي . واعترف جوسيب جوارديولا، بأن منافسه ريال مدريد أصبح أكثر قوة وبدا أفضل من فريقه فى الوقت الحالي، وقال"ريال مدريد أفضل منا حالياً، إنه فريق قوى للغاية ولديه لاعبين على مستوى عال ". وأضاف "شددت على اللاعبين بضرورة الفوز فى جميع المباريات المتبقية بالدوري لأن الريال لن يخسر أي مباراة"، متابعاً "أمامنا 180 دقيقة بدورى أبطال أوروبا، ربما يكون الوقت قد حان للتغيير، وربما لا نحتاج إجراء الكثير من التغييرات إذا بدت المباراة سهلة نسبياً". وبالإضافة إلى التطور الحاصل في مستوى الميرنجي، فإن الفريق الكتالوني لديه بعض من المعاناة بعدما داهمت الإصابات لاعبيه، والتي طالت بويان كركيتش وأدريانو كوريا وإيريك ابيدال قبل شهر من نهاية الموسم، وانضم إليهم الظهير البرازيلي ماكسويل والذي تعرض للإصابة بالأمس . ولا شك أن المعاناة التي وجدها الفريق الكتالوني للفوز على أوساسونا المهدد بالهبوط جاءت لتزيد من مخاوف الفريق الكتالوني من الخروج من دوري الأبطال، وهو إن حدث سيكون مؤلما للغاية خاصة وأنه سيكون على يد خصمهم ومنافسهم العنيد فريق العاصمة. على الجانب المقابل، استطاع الفريق الملكي أن يحقق انتصارًا مذهلا بالأمس على فالنسيا "ثالث ترتيب فرق البطولة" بـ 6 ـ3 ، وبتشكيلة كان أغلبها من الملازمين لمقاعد البدلاء بيد أنهم أظهروا قوة كبيرة، لتضاف بالتأكيد إلى قوة اللاعبين الأساسيين وتعزز من البدائل أمام المدرب الداهية جوزيه مورينيو . فلقد أظهر المستوى المتميز الذي ظهر عليه اللاعب البرازيلي كاكا، والأرجنتيني جونزالو هيجوين مدى العمق الموجود في تشكيلة الفريق الملكي . وعاد كاكا وهيجوين مؤخرًا للملاعب بعد غياب طويل وشاركا في لقاء الأمس منذ البداية بعدما منح مورينيو راحة لكثير من اللاعبين الذي شاركوا في نهائي كأس ملك اسبانيا الأربعاء الماضي عندما فاز ريال مدريد 1-صفر على برشلونة بعد وقت إضافي. ويضع مورينيو عينه على لقاء الذهاب في قبل نهائي دوري الأبطال الأربعاء المقبل في مدريد لكنه دفع بثلاثي دولي في الهجوم مكون من كاكا وهيجوين والفرنسي كريم بنزيمة، ولم يلعب الثلاثة الذين كلفوا ريال مدريد ما يزيد على 100 مليون يورو في نهائي كأس ملك أسبانيا. وقال مورينيو:"لقد لعب كاكا مباراة رائعة للغاية في مركز أحبه كثيرا، هذا أمر رائع من أجل ثقته بنفسه والآن مع تبقي ست أو سبع مباريات على نهاية الموسم نحتاج لاستخراج أفضل ما عنده"، وأضاف"ما يقوم به كاكا هذا الموسم سيساعدنا كي نتمكن من مشاهدة أفضل ما عنده العام القادم.انضم إلى اصحاب كورابيا على الفيس بوك وشاركهم برأيك

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل