المحتوى الرئيسى

لا تنسوا نزار

04/24 17:24

كل اللصوص من الخليج الي المحيطيدمرون ويحرقون وينهبون ويرتشونويعتدون علي النساء كما يريد أبو لهب."وهو من خطت يداه »في بلادي ممكن ان يكتب الانسان ضد الله، لا ضد الحكومة«.وهو من أبدع »ماذا سأقرأ من شعري ومن أدبي؟ حوافر الخيل داست عندنا الادباء/ وحاصرتنا وآذتنا فلا قلم قال الحقيقة الا اغتيل أو صلب".اسمه نزار وكنيته قباني ومهنته شاعر، وموطنه دمشق الثائرة التي تحاول الآن فتح باب الحرية، ولد في الربيع ورحل في الربيع وعاش يحلم بالحرية ويحرض علي الثورة ويحتقر الاستبداد والطغيان. في 30 ابريل 1998 مات شاعر الحرية نزار قباني ولم يكن يتصور ابداً ان يأتي يوم تنتفض فيه الشعوب وتخلع اردية الخوف والوهن وتنتزع الحرية انتزاعاً.في 1967 وبعد أقسي هزيمة للعرب كان الاجرأ عندما خاطب عبد الناصر في قصيدة »هوامش علي دفتر النكسة«: »لو أحدا يمنحني الامان/ لو كنت استطيع ان اقابل السلطان/ لقلت له: يا سيدي يا سيدي السلطان/ كلابك المفترسات مزقت ردائي/ ومخبروك دائما ورائي، عيونهم ورائي/ انوفهم ورائي/ يستجوبون زوجتي/ ويكتبون عندهم اسماء اصدقائي«.وفي سنوات الثراء البترولي نراه يكتب في تحد »تمرغ يا أمير النفط فوق وحول لذاتك كممسحة.. تمرغ في ضلالاتك لك البترول فاعصره علي قدمي خليلاتك«.وعندما يقتتل العرب يصرخ »تناثري كالورق اليابس يا قبائل العروبة.. واقتتلي واختصمي وانتحري يا طبعة ثانية من سيرة الاندلس المغلوبة«.ويختنق نزار من حكم العسكر وقمع الاحرار فيكتب »يرسلني المخفر للمخفر.. يرميني العسكر للعسكر.. وانا لا احمل في جيبي الا عصفوراً/ لكن الضابط يوقفني ويريد جوازاً للعصفور/ تحتاج الكلمة في وطني لجواز مرور«.وكأني به يتحدث عن زين العابدين بن علي، وحسني مبارك وعلي عبد الله صالح وهو يقول: »في حارتنا ثمة ديك عدواني، فاشستي نازي الافكار، سرق السلطة بالدبابة، القي القبض علي الحرية والاحرار، ألغي وطنا، ألغي شعبا، ألغي لغة، ألغي احداث التاريخ وألغي اسماء الازهار«.ولا شك كان شاعرنا الراحل يقصد القذافي عندما كتب في قصيدته »متي يعلنون وفاة العرب؟«: »ولم أر الا جرائد تخلع اثوابها الداخلية، لأي رئىس من الغيب يأتي، وأي عقيد علي جثة الشعب يمشي، وأي مراب يكدس في راحتيه الذهب.. فيا للعجب!«.وعندما رحل الرجل قبل 13 عاماً رفض السلفيون وبعض الاسلاميين بلندن الصلاة عليه بدعوي انه شاعر التهتك والغزل والمجون، ولم يعلموا انه شاعر الثورة والحرية والذي اختار المنفي وخاصم السلطة وانحاز للناس. رحمه الله.mostafawfd@hotmail.com

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل