المحتوى الرئيسى
alaan TV

تكوين جبهة لاستعادة أم الرشراش المصرية من الأيادى الصهيونية

04/24 15:37

أصدر عدد من القوى السياسية، بالاشتراك مع حزب الأحرار بياناً يفيد بتكوين جبهه سكندرية لاستعاده أم الرشراش المصرية من الأيادى الصهيونية. أشار البيان إلى أن مدينة أم الرشراش المصرية هى مدينة مصرية عربية على البحر الأحمر غرب مدينة العقبة إحتلتها إسرائيل وأقامت عليها مدينة وميناء أطلقت عليها مدينة "إيلات" تقدر مساحتها 13 كم مربع والتى أكتسبت إسمها أم الرشراش نسبه إلى إحدى القبائل العربية التى سكنتها وتشير الخرائط المصرية الموجودة من فترة الإحتلال الإنجليزى أنها تقع ضمن الآراضى المصرية، واحتلتها إسرائيل 10 مارس عام 1949 أى بعد 6 أشهر من اتفاقية الهدنة وبعد حرب 1948 بسنه وبعد قرار وقف إطلاق النار مستغلى فرصة إنسحاب الحامية الأردنية التى كانت تحت إمارة قائد إنجليزى للحصول على موطئ قدم ومنفذ بحرى على البحر الأحمر، وقامت القوات الإسرائلية بقتل جميع أفراد وضباط الشرطة المصرية فى المدينة وعددهم 350 ودفنهم فى مقبرة جماعية والتى أكتشفت عام 2008 بالرغم من أن عصابات رابين دخلت المدينة دون طلقة رصاص واحدة لالتزام قوات الشرطة المصرية بأوامر القيادة بوقف إطلاق النار. واستكمل البيان أنه فى عام 1997 أنشأت الجبهه الشعبية لاستعادة "أم الرشراش" وضمت صحفيين ومحاميين وعسكرين كبار متقاعدين وشخصيات مصرية بارزة، فكان تعاون البعض مع محمد الدرينى سراً لحساسية الموقف لكن آخرين أعلنوا عن انضمامهم للجبهة مثل اللواء صلاح الدين سليم الخبير العسكرى المشهور واللواء صلاح مسلم ومصطفى كامل مراد زعيم حزب الأحراب وعميد الفدائين المصريين أحمد شهيب، وقد اجتمعت خبرتهم العسكرية وجهودهم التوثيقية والقانونية وحصلوا على خرائط تثبت مصرية "أم الرشراش" وتعاون معهم فى ذلك الوقت ضابط شاب متقاعد من الجيش استطاع الوصول لوثائق نادرة من تركية تدعم موقف مصر القانونى حال حاولت استعاده الأرض المصرية مرة أخرى وأخذ الأمر يأخذ طابعاً جدياً ولكن تم التعتميم على الموضوع بشتى الطرق وتلقى كل من يحاول فتحه تهديدات من أمن الدولة السابق. وانتهى البيان إلى أن كل المصادر تؤكد تبعيه أم الرشراش لمصر ونحن لا نريد التفريط فى شبر واحد من أراضينا ومستعدين لتقديم كل غال ونفيس من أجل تراب الوطن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل