المحتوى الرئيسى

ارتفاع أسعار الغذاء في ايران بمثلي معدل التضخم في عام

04/24 15:36

طهران (رويترز) - أظهرت أرقام رسمية صدرت يوم الاحد ارتفاع أسعار الغذاء في ايران نحو 25 بالمئة في عام واحد أي بمثلي معدل التضخم الرسمي الاجمالي.وبحسب أرقام من البنك المركزي الايراني نشرتها صحف ايرانية ارتفعت تكلفة سلة الغذاء 24.46 بالمئة في الشهر الاول من السنة الفارسية التي بدأت 21 مارس اذار قياسا الى الفترة ذاتها قبل عام.ويستشعر الايرانيون وقع ارتفاع أسعار الغذاء العالمية اضافة الى قرار الحكومة خفض الدعم على مواد أساسية مثل الغذاء والوقود في خطوة رفعت أسعار البنزين بين 400 و700 بالمئة بين عشية وضحاها في ديسمبر كانون الاول وتسببت في ارتفاع فواتير المرافق.ويقول الرئيس محمود أحمدي نجاد ان خفض الدعم لن يؤثر في التضخم وان مدفوعات شهرية قدرها 450 ألف ريال (نحو 45 دولارا) للفرد ستجنب الايرانيين أي معاناة.ورغم تطمينات الحكومة ترتفع أسعار التجزئة باطراد منذ سجلت أدنى مستوى في 25 عاما عند 8.8 بالمئة في أغسطس اب لكنها تظل بعيدة عن مستويات 2008 التي كانت تدور حول 30 بالمئة وان كان الاتجاه العام صعوديا باطراد.كان معدل التضخم الرسمي لايران 12.4 بالمئة في السنة الفارسية الماضية المنتهية 20 مارس لكن ايرانيين كثيرين يعتقدون أن الاسعار ترتفع بايقاع أسرع بكثير في حقيقة الامر.وتظهر بيانات أسعار الغذاء الجديدة أن التضخم ينال من ميزانيات الاسر في ظل زيادات حادة في أسعار بعض المواد الاساسية. وأظهرت الارقام ارتفاع سعر البيض لنحو مثلي مستواه قبل عام. وارتفع سعر نوع شائع من الخبز 50 بالمئة بعد خفض دعم القمح.ويتمثل أحد مؤشرات خوف الايرانيين من زيادة التضخم في ارتفاع كبير في الطلب على الذهب كملاذ امن والذي شهد شأنه شأن الغذاء زيادات حادة في الاسعار في الاسواق العالمية.وقال الرئيس السابق لاحد البنوك الرئيسية في ايران في مقابلة مع صحيفة همشهري اليومية ان زيادة الطلب على الذهب ترجع الى وجود "سيولة تبحث عن استثمارات" نظرا لان الايرانيين الاثرياء يجدون صعوبة أكبر في الاستثمار في الخارج بسبب العقوبات في حين أن ركود أسعار العقارات يجعلها أقل اغراء.وقال أحمد حاتمي يزد العضو المنتدب السابق لبنك صادرات "يبدو أن أفضل سوق للمدخرات هي سوق الذهب وارتفاع سعر الذهب العالمي يشجع هذا التفكير أيضا."وأبلغ أحمد وفادار رئيس رابطة تجار الذهب والحلي الايرانية وكالة الطلبة للانباء أن المخاوف من تراجع أسعار الفائدة المصرفية جعلت الكثيرين يسحبون السيولة ويشترون الذهب. وقررت الحكومة في الاونة الاخيرة خفض عائد المدخرات المصرفية ويرى بعض الايرانيين أنها قد تخفضه أكثر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل