المحتوى الرئيسى

تحقيقات سرية بجامعة القاهرة بعد تسريب وثائق مكافآت سرور وهلال وضباط أمن الدولة

04/24 15:19

وثائق جديدة تكشف حصول 12 فرد على 45% من فائض أرباح الجامعة واعتماد مكافآت مالية لقيادات أمن القاهرة وجنوب سيناءمنحة مجانية لزوجة مدير مباحث الأموال العامة بحجة مجهوداته فى محاربة الدروس الخصوصية!علمت الدستور الأصلى أن جامعة القاهرة تجري تحقيقات سرية مع مجموعة من موظفيها بسبب تسريب وثائق مهمة تفضح الفساد المالي والإدارى بالجامعة واستخدام تلك الوثائق فى بلاغات للنائب العام ضد رئيس الجامعة ونائبه السابق وأمين الجامعة ومديرمركز التعليم المفتوح.وقالت مصادر مطلعة بالجامعة أن من بين الوثائق التى تم تسريبها جانبا كبيرا من مسودات قرارات الجامعة الموجودة على أجهزة الكمبيوتر الخاصة برئيس الجامعة وأمين الجامعة ومدير مركز التعليم المفتوح وهى القرارات التى تفضح استغلال موارد الجامعة الذاتية وأموال الصناديق فى صرف مكافآت غير قانونية لضباط أمن الدولة وتقديم خدمات وهدايا لضباط مباحث الأموال العامة بخلاف المكافآت الخيالية التى تحصل عليها قيادات الجامعة، وإهدار موارد الجامعة على مجاملات لاعلاقة لها بالعملية التعليمية.وكان موظفوا الجامعة قد تبادلوا ماقالوا أنها وثائق مسربة من مكتب رئيس الجامعة ومديرمركز التعليم المفتوح تتضمن معلومات خطيرة عن اعتماد مكافآت تصل إلى 100 ألف جنيه لكل من الدكتور أحمد فتحى سرور رئيس مجلس الشعب السابق والدكتور هانى هلال وزيرالتعليم العالى السابق بحجة إشرافهما على امتحانات التعليم المفتوح واعتماد 450 ألف جنيه لإنشاء دورة مياه ملحقة بمكتب مدير مركز التعليم المفتوح وعشرات الوثائق الأخرى التى تكشف عن كم المكافآت الضخم التى يحصل عليها رئيس الجامعة ونوابه ومدير مركز التعليم المفتوح وأمين الجامعة وعمداء الكليات.وكانت الدستور"الأصلى" قد نشرت قبل أسابيع كشوف مكافآت الإشراف على انتخابات اتحادات الطلاب التى حصل على الجانب الأكبر منها رئيس الجامعة ونائبه وموظفى مكتبه و13ضابط من جهاز أمن الدولة والعشرات من أفراد وضباط الحرس الجامعى .واطلعت الدستور مؤخرا على مجموعة من وثائق مخالفات الجامعة ومن بينها  حصول 26من كبار ضباط أمن الدولة وأفراد الجهاز على مكافآت من مركز التعليم المفتوح فى مناسبات مختلفة من بينها مكافآة تحت مسمى تسجيل طلاب التعليم المفتوح فى شهور سبتمبر ومارس حيث تشير الوثيقة إلى حصول كلا من اللواء محمد عصام حجاج واللواء عبدالحميد خيرت مديرا مكتب أمن الدولة بالجيزة وأكتوبر على مكافآة متكررة بواقع 750جنيه "ومنح  4عمداء أمن دولة مكافآة متكررة 700جنيه لكل واحد منهم ،ومح 5آخرين برتبة عقيد أمن دولة 600جنيه ومنح ضابطى أمن دولة برتبةمقدم 550جنيه و450لرائدين و400لنقيبين ومنح باقى المكافآت  من 200إلى 400لمعاونى جهاز أمن الدولة بالمحافظتين .وتشير وثائق  أخرى إلى تعدد مكافآت رئيس الجامعة ونوابه وعمداء الكليات بشكل غير منطقى فعلى سبيل المثال لاالحصر اعتمدت الجامعة يوم17مايو 2009مكافآة استثنائية بمناسبة انتهاء الامتحانات من موارد التعليم المفتوح يبلغ ماحصل عليه رئيس الجامعة من تلك المكافآة 10آلاف ومثلها لمدير مركز التعليم المفتوح و8آلاف لنواب رئيس الجامعة و70ساعة لعمداء الكليات بواقع 70جنيه للساعة علما بأن كل هؤلاء حصلوا على نفس المكافآة من ميزانية الجامعة كما إن 75% من عمداء الكليات لاعلاقة لهم بالتعليم المفتوح الذىاعتمد تلك المكافآة .الغريب أن وثيقة أخرى تشيرإلى اعتماد مكافأة أخرى بتاريخ  8يوليه من نفس العام تحت مسمى مكافآة جهود غير عادية بمناسبة إعلان نتائج الامتحانات حصل فيها رئيس الجامعة ونوابه  ومدير مركز التعليم المفتوح على 7آلاف و500جنيه لكل منهم وحصول العمداء على 5000آلاف ووكلاء الكليات على 2500جنيه .كل تلك المكافآت لاعلاقة لها بمكافآت أخرى كثيرة ابرزها مكافآة فائض أرباح الجامعة السنوى الذى حصل مدير مركز التعليم المفتوح وحده فيها على مايقرب من 400الف جنيه وفقا للائحةالتعليم المعدلة التى تمنح لقيادات الجامعة البالغ عددهم 12فرد 45%من جميع مكافآت التعليم المفتوح بينما يحصل 600فرد يعملون بالمركز على 55% من تلك المكافآت  .وتمتد مخالفات جامعة القاهرة المالية إلى مكافآت جهات أمنية بمختلف محافظات مصر فعلى سبيل المثال قامت الجامعة العام الماضى بمنح قيادات مديرية أمن محافظة جنوب سينا مكافآت إشراف على امتحانات فرع التعليم  المفتوح بمنطقة الطور ..وهى مكافآت كان من الممكن قبولها إذالم نكن نعلم أن فرع الطور يدرس به 83طالبا فقط و تم منح مكافآت ل14فرد أمن بينهم 5 فقط لهم علاقة بفرع الجامعة ولم يحصلوا سوى على مبلغ زهيد (80جنيه للشرطى الواحد ) بينما حصل  9من قيادات أمن المحافظة على الجانب الاعظم من المكافآة حيث حصل اللواء مدير الأمن على 700جنيه بينما حصل اللواءات الثلاثة التاليين له فى الترتيب " نائبه ومساعديه للشئون المالية وشئون الأفراد على 600جنيه وحصل السيد العميد مأمور قسم الطور والعميد مديرشئون الخدمة على 500جنيه ومعاونالقسم على 400جنيه وضابط القسم على 200فقط .وتكشف وثيقة أخرى جزء من المجاملات التى يتم إهدار اموال العملية التعليمية فيها حيث تشير الوثيقة المؤرخة بتاريخ 23سبتمبر 2008إلى اعتماد مبلغ 12ألف و500جنيه لشراء كحك العيد لأعضاء مجلس الجامعةفقط  بخلاف اعتماد مبالغ أخرى لشراء كحك العيد وهدايا العام الجامعى لكبار مسئولى الدولة وإرسالها لمكاتبهم .بينما تشير وثيقة أخرى معتمدة من رئيس الجامعة ومدير مركز التعليم المفتوح إلى إعفاء زوجة مديرالإدارة العامة لمباحث الأموال العامة  من كافة الرسوم الدراسية لحين انتهائها من دراستها بالتعليم المفتوح بحجة مجهودات الضابط فى محاربة الدروس الخصوصية كما جاء فى تأشيرة مدير المركز.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل