المحتوى الرئيسى

القاعدة في المغرب الاسلامي تريد رحيل القوات الفرنسية من افغانستان

04/24 06:25

باماكو (ا ف ب) - يطالب تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي، الذي يحتجز اربعة فرنسيين منذ سبعة اشهر، بفدية قيمتها 90 مليون يورو و"ايضا وفي المقام الاول" بانسحاب القوات الفرنسية من افغانستان كما صرح مصدر قريب من فريق الوساطة لفرانس برس.وقال هذا المصدر القريب من فريق الوساطة المكون خاصة من نواب ماليين وشخصيات نيجرية ان "اعضاء القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي يطالبون ايضا وقبل كل شيء برحيل القوات الفرنسية من افغانستان مقابل اطلاق سراح الرهائن الفرنسيين الاربعة الذين لا يزالون يحتجزونهم. وهم يصرون على هذا المطلب".وقد سبق ان طالب زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن، الذي تدين له القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي بالولاء، مرتين بانسحاب القوات الفرنسية من افغانستان.وكان هذا المصدر القريب من فريق الوساطة اكد في 21 اذار/مارس لفرانس برس ان القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي تطالب ب"90 مليون يورو على الاقل وباطلاق سراح معتقلين في عدة دول" مقابل الافراج عن الفرنسيين الاربعة وهو ما رفضته فرنسا.وكان هؤلاء الاربعة ضمن مجموعة من سبعة اشخاص خطفوا في 16 ايلول/سبتمبر 2010 في موقع ارليت لاستخراج اليورانيوم في شمال النيجر الذي تستغله مجموعة اريفا الفرنسية النووية.وفي 24 شباط/فبراير الماضي اطلاق سراح ثلاثة من الرهائن (فرنسية وتوغولي وملغاشي) بالقرب من منطقة على الحدود بين الجزائر ومالي والنيجر.ويوجد للقاعدة في بلاد المغرب الاسلامي قواعد في مالي تنطلق منها الى العديد من دول منطقة الساحل والصحراء حيث تقوم باعتداءات وعمليات تهريب وخطف تستهدف اساسا الغربيين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل