المحتوى الرئيسى

مقتل متشدد إسرائيلي وإصابة 4 تسللوا إلى «قبر يوسف» بالضفة الغربية

04/24 08:55

قال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي في تل أبيب إن من يشتبه أنهم مسلحون فلسطينيون قتلوا إسرائيلياً وأصابوا أربعة آخرين، صباح الأحد، عندما فتحوا النار على مجموعة كانت في طريقها إلى «قبر يوسف» بالضفة الغربية. ووقع الحادث أثناء دخول السيارة إلى مدينة نابلس بالضفة الغربية. وقد تمكن السائق من الوصول إلى قاعدة تابعة للجيش، حيث لفظ أحد المصابين أنفاسه الأخيرة متأثرا بجراحه. وخضع المصابون للعلاج ثم نقلوا جوا إلى أحد المستشفيات. وأوضح الجيش الإسرائيلي أن المجموعة المكونة من 15 يهوديا متشددا دخلت المنطقة دون الحصول على التصريح اللازم من الجيش لزيارة القبر الموجود في ضواحي نابلس. وكانت الجهات الأمنية المختصة في إسرائيل قد حذرت في الآونة الأخيرة من مغبة زيارة قبر يوسف دون تنسيق أمني مسبق مع الجهات المعنية. ويسمح لليهود بزيارة القبر خلال زيارة واحدة في منتصف الليل يتم تنسيقها شهريا، لكن اليهود المتشددين يتسللون غالبا إلى القبر دون إشعار مسبق للسلطات وقبر يوسف هو قبر موجود في الطرف الشرقي لمدينة نابلس في الضفة الغربية المحتلة، تتباين الآراء حول كونه قبراً للنبي يوسف بن يعقوب، ولكنه يعتبر مقاماً مقدساً لدى اليهود منذ احتلال الضفة الغربية في عام 1967. وحسب المعتقدات اليهودية فإن عظام يوسف أحضرت من مصر ودفنت في هذا المكان، فيما يعتقد بعض علماء الآثار أن عمر القبر لا يتجاوز بضعة قرون، وأنه مقام لشيخ مسلم اسمه يوسف الدويكات. في أكتوبر 2000، قتل جندي إسرائيلي وستة فلسطينين في مواجهات وقعت قرب القبر. ووافق الجيش الإسرائيلي على الانسحاب في 7 أكتوبر 2000 ونقل السيطرة للشرطة الفلسطينية، لكن الموقع تم تدميره من قبل فلسطينيين غاضبين، كما تم إحراق ثكنة عسكرية مع القبر، وقامت السلطة الوطنية الفلسطينية بإعادة تأهيل القبر كمعلم أثري فيما بعد. .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل