المحتوى الرئيسى

بالصور.. شباب ثورة 25 يناير فى تأبين الخرافى

04/24 03:08

نظم عدد من شباب ثورة 25 يناير، بالتعاون مع السفير مدحت القاضى، حفل تأبين للراحل رجل الأعمال الكويتى ناصر محمد عبد المحسن الخرافى بقاعة مؤتمرات الأزهر بمدينة نصر. فى بداية الحفل، ألقى أحمد السكرى ، مهندس وأحد شباب الثورة، كلمة نعى فيها الراحل ناصر الخرافى ، وعبر خلالها عن حزن شباب الثورة فى رحيل الفقيد الذى يعتبر من أبرز رجال الأعمال العرب الذين ساهموا فى دعم ونمو الاقتصاد المصرى ، ولدورة العظيم فى توفير مئات الآلاف من فرص العمل للشباب المصرى خاصة وشباب العالم العربى عامة. وقال السفير مدحت القاضى فى كلمته، إن وفاة ناصر الخرافى أثارت أحاديث كثيرة بينه وزوجته الدكتورة هايدى فاروق، ثم كانت هناك أحاديث أخرى بينهما وشباب ثورة مصر حول شخصية الفقيد وتاريخه وإسهاماته داخل مصر، وبالتالى تولدت على الفور الرغبة فى ترجمة مشاعر شباب ثورة مصر إلى إقامة حفل تأبين للراحل. وأوضح القاضى، أنه خلال اجتماعه بشباب الثورة وجدهم يتحدثون عن أهم أقوال ناصر الخرافى عن مصر ، حيث كانت كلمته الشهيرة"مصر هى العمق الاستراتيجى للعرب كلهم ، والاستثمار فى مصر ودعم اقتصادها واجب وطنى على كل رجل أعمال عربى". وأشار القاضى إلى أن الجميع كان يشهد أن ناصر الخرافى-رحمه الله- كان يثق فى قدرة المصريين على إدارة أغلب شركاته ليس فقط داخل مصر. بل فى العديد من الدول والتى بلغت تقريبا 28 دولة. وتابع: ولكن الشىء الذى أثار انتباهى هو عدد العمالة المصرية المدربه داخل شركات الخرافى فى مصر والتى بلغ عددهم 125 ألف مصرى حيث إن جملة العاملين فى شركات الخرافى حول العالم 300 ألف عامل. بعد ذلك ، قال حامد عز الدين- المدير العام لوكالة الأخبار العربية-، إحدى شركات الخرافى ، والذى تحدث بالنيابة عن المهندس إبراهيم صالح، رئيس مجموعة الخرافى فى مصر، نظرا لتواجده حاليا فى الكويت لاستعداده لاستقبال الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء الذى سيزور الكويت غدا، إن الخرافى كان دائما يصف نفسه بأنه كويتى المولد مصرى الجنسية. وأعرب عن خالص شكره لائتلاف ثورة 25 يناير الثورة الشعبية الأعظم ليس فقط فى تاريخ مصر والعرب بل فى تاريخ العالم، قائلا:" ها هم أبناء الشعب المصرى يثبتون كالعادة ذكاءهم وقدرتهم على التمييز بين الغث والسمين وبين الصدق والزيف بما أظهروه من محبة من خلال الحضور الكبير لهم لوداع جثمان الراحل ناصر الخرافى . ثم وجه السفير محمد صبيح، الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، كلمة قالها بالنيابة عنه السفير مدحت القاضى، أن هذا الرجل كان خير داعم للمقاومة فى العالم العربى، فكان كويتيا.. مصريا.. فلسطينيا.. لبنانيا.. وخسرت مصر المقاومة الفلسطينية بوفاته كثيرا ، لذلك يحتسبه الشعب الفلسطينى عند الله ونأمل كثيرا فى مواصلة أبنائه لدعم رسالته. وحضر الحفل ، المستشار زكريا عبد العزيز، رئيس محكمة استئناف القاهرة، وقال إنه رغم عدم معرفته أو صلتة برجل الأعمال الكويتى ناصر الخرافى، إلا أنه أصر على الحضور للمشاركة فى حفل تأبينه. وأوضح المستشار عبد العزيز، أنه لم يتشرف بلقاء ناصر الخرافى سابقا لكنه ما سمعه وقرأه عنه مؤخرا جعله يترحم عليه لأنه كان يقدر مصر خير من أبنائه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل