المحتوى الرئيسى
alaan TV

> جلباب المسيح وأدواته الخاصة في كاتدرائيات العالم

04/24 00:15

«جلباب للسيد المسيح»، «إكليل الشوك»، «المسامير» وغيرها من القطع الأثرية التي يسافر إليها الحجاج من مختلف دول العالم لكي يروها ويحصلوا علي البركة مما جعلها من أهم مصادر الدخل لعدد من أكبر الكاتدرائيات في العالم ومن هذه الكاتدرائيات كاتدرائية نوتردام بباريس التي يقال إنها تحتوي علي قطعة من خشبة الصليب وكذلك اكليل الشوك ومسمار من المسامير التي دقت في يد المسيح حيث يوجد إكليل الشوك داخل دائرة مصممة من الذهب يبلغ قطرها 21سم وقد قسمت الاشواك علي يد الأباطرة البيزنطيين وملوك فرنسا بعد نقلها من كاتدرائية ايا صوفيا عام 1063م واهدائها لهم ويقول منتدي السيدة العذراء علي الانترنت إن إكليل الشوك الذي وضعه الجنود الرومان علي رأس السيد المسيح كان موجوداً بالقدس حتي عام 409م ثم تنقل كثيرا حتي تم اهداؤه إلي الملك لويس الحادي عشر عام 1238م ثم نقل الي كاتدرائية نوتردام عام 1806م. ويقال أيضا إن خشبة الصليب قد قسمت إلي أجزاء تفرقت علي عدد من الكاتدرائيات والكنائس ويقال إنه يوجد جزء منها في كنيسة سيدهم بشاي بدمياط، أما المسامير فهناك أكثر من كاتدرائية تدعي وجودها مثل كنيسة الصليب بروما ودير سان دنيس بفرنسا ودير سان جيرمان. وفي كاتدرائية تورنتو هناك «كفن السيد المسيح» و«المنديل» الذي وضع علي وجهه وهناك أقاويل بوجود جلباب له.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل