المحتوى الرئيسى

> العامري فاروق: المزايدة المقبلة ليست حكرًا علي وكالة الأهرام.. ومبادئ الثورة لم تعرف طريقها للأهلي

04/24 00:13

حالة من الترقب تفرض نفسها علي أروقة القلعة الحمراء مع اقتراب نهاية عقد رعاية النادي الأهلي والذي ينتهي بعد 67 يوما بالتمام والكمال وتحديدًا في 30 يونيو المقبل رغم ذلك إلا أن مناقشة حق رعاية الأهلي لم يفعل حتي الآن علي طاولة مجلس إدارة النادي الأهلي في آخر اجتماعاته في الأسبوع الماضي والذي لايزال ممتدًا انتظارًا لجلسة الأسبوع الجاري التي كان مقررًا لها غدًا لكنها تأجلت بسبب احتفالات شم النسيم علي أن تقام خلال الـ48 ساعة التي تعقبها وهذا ما واجهنا به العامري فاروق عضو مجلس إدارة الأهلي والذي أكد أن موضوع حق الرعاية لم يدرج في جدول أعمال المجلس حتي الآن لكنه سيفرض نفسه خلال الفترة القريبة المقبلة خاصة أن الأهلي يعول عليه الكثير حتي يحافظ علي استقراره. وانتقد العامري عقد الرعاية الحالي الذي حصلت عليه وكالة الأهرام موسم 2008/2007 مقابل 76 مليون جنيه سنويا لمدة ثلاثة مواسم لعدم وجود زيادة سنوية في العائد المادي خلال فترة التعاقد وهو الأمر الذي ينبغي تلافيه في عقد الرعاية المقبل والذي من الممكن أن يأتي بعائد مادي يتراوج ما بين «150 و200 مليون جنيه» مشددًا علي أن هذا الرقم غير مبالغ فيه علي الإطلاق رافضًا كل الأقاويل التي تحاول أن تستند للظروف الراهنة التي تمر بها البلاد وكونها ستؤثر بالسلب علي المقابل المادي. وطالب عضو مجلس إدارة الأهلي بعدم حصر المنافسة وقصرها علي شركات أو وكالات بعينها مشددًا علي أن المزايدة المقبلة ستجري في ظل شفافية تامة مقترحا بأن يتم فتح الباب لجميع المؤسسات ذات الثقل سواء داخل أو خارج مصر رافضا بأن تكون مزايدة الأهلي حكرًا علي وكالة الأهرام. وعن وجود صعوبات داخل مجلس إدارة الأهلي تمنعه من تنفيذ وجهة نظره هذه أكد العامري فاروق أنه بالطبع هناك صعوبة رغم تغير الجو العام في مصر بعد اندلاع ثورة 25 يناير العظيمة التي لم تصل مع الأسف للأهلي حتي الآن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل