المحتوى الرئيسى

ناشط حقوقي يتوقع تظاهرات حاشدة في سوريا عقب تشييع قتلى التظاهرات

04/24 12:13

دبي - العربية صرح ناشط حقوقي بأن القتلى الذين سقطوا أمس السبت خلال جنازات لمتظاهرين قتلوا قبل يوم سيشيعون الأحد 24-4-2011 في جنوب سوريا، وستلي تشييعهم تظاهرة كبيرة ضد السلطات السورية. وقال هذا الناشط في حقوق الانسان لوكالة فرانس برس، طالبا عدم كشف هويته، إن "الجنازات ستشيع بعد صلاة الظهر وستليها تظاهرة كبيرة ضد النظام"، مشيرا إلى أنه يتوقع مشاركة "عشرات الآلاف" في تشييعهم. وقتل 13 شخصا على الأقل بالرصاص في سوريا السبت أثناء تشييع قتلى سقطوا الجمعة في تظاهرات ضد النظام. وقال الناشط إن "عشرات السيارات بمختلف أنواعها ستغادر درعا والقرى المجاورة لها للمشاركة في دفن أربعة شهداء قتلوا أمس (السبت) في نوى" التي تبعد ثلاثين كيلومترا عن مدينة درعا. وأضاف الناشط نفسه أن "السيارات تجوب الآن درعا مرورا بجامع العمري ومركز المدينة وستقوم خلال جولتها بنقل السكان الراغبين بالمشاركة في التشييع إلى مدينة نوى". وسقط القتلى الأربعة بينما كانوا يشاركون في تشييع متظاهرين قتلوا الجمعة في أذرع قرب درعا. وأكد الناشط أن "الاستعدادت للتظاهرة (التي ستلي التشييع) اتخذت"، مشيرا إلى أنه سترفع خلالها "لافتات كتب عليها عبارات مناهضة للنظام" ومطالب من بينها "إسقاط المادة الثامنة من الدستور" وحل الفروع الأمنية وإحالتها إلى المحاكم المختصة". وأغلقت معظم المحلات التجارية في درعا حدادا على القتلى، كما قال الناشط نفسه. وسقط في التظاهرات الجمعة الماضي أكثر من ثمانين قتيلا، حسب شهود وناشطين حقوقيين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل