المحتوى الرئيسى

يا قتلة فيتوريو اريغوني بقلم:ناجي امهز

04/23 17:49

بيروت في : 21/4/2011 يا قتلة فيتوريو اريغوني كلمة استنكار قلتها في نقابة الصحافة اللبنانية سعادة نقيب الصحافة اللبنانية الدكتور محمد البعلبكي المحترم ,الزملاء الاعلاميين الكرام , الاصدقاء الناشطين المناضلين في المجتمع المدني , اصحاب الراي والراي الاخر , ايتها الحبيبة فلسطين , ايها الحضور الكريم , من منارة الحرية بيروت , عاصمة الصحافة المستقلة والمقاومة المنتصرة , نرسل الف سلام الى الناشط المدني الايطالي الصحافي فيتوريو أريغوني الذي سقط شهيدا عند اسوار القدس الاسيرة ,على ايدي بعض المسلحين القتلة . بل نرسل كلمات الحب والاعتراف بالجميل الجميل , الى زميل امن بحرية عادلة, فحمل ابتسامته ونقاوة قلبه وتوجه ليدافع عن انسانية قتلتها يد الاحتلال , وسرقت برائتها براثن القمع والاضهاد الاسرائيلي , فسقط شهيدا على محراب الانسانية المتساوية مع كل جمال الصمود من اجل الحياة , ليكون شاهدا على انتصار كرامة الانسان , فسرقه الجهل وقتله التطرف تحت ظلال الاحتلال . ايها الحضور نحن هنا لنستنكر وندين ونشجب هذا العمل الارهابي الاجرامي الجبان , والتعدي الصارخ على حياة رجل وهب نفسه الى رسالة هادفة , وقضية عادلة , انطلاقا من ايمانه المطلق بصحافة موضوعية وتوجهاته المهنية, كي يدافع عن الانسانية, من خلال نقله الحقيقة الواضحة للوحشية الاسرائيلية وتصرفاتها البربرية في انتهاك حقوق الانسان التي كفلتها الاعراف الدولية . نحن هنا لنقول لا لتعدي على الانسانية مهما اختلف لونها او عرقها او هويتها الدينية والاثنية , فالحقوق المدنية لا تنتقص او تتقلص انطلاقا من اللغة والدين والعرق والهوية . نحن هنا لنقول لقتلة الناشط المدني فيتوريو أريغوني , لقد قتلم بغدركم طفلا عربيا اخر لانكم قتلم اريغوني لقد خنقتم بجبنكم صوتا وقف مع قضيتنا العادلة والمحقة لقد اقتلعتم بحقدكم شجرة كما تقتلعها الة الدمار الاسرائيلية لقد شوهتم بهمجيتكم وجه فلسسطين الحبيبة ان جهلكم هذا هو الوجه الثاني للعدو الاسرائيلي باي شرع حكمتم وباي قانون حاسبتم , لقد ارتكبتم جرما مزدوجا , لقد تعديتم على حياة انسان مسالم وتطاولتم على الصحافة فاصبحتم امام الحقيقة العادلة مجرد قتلة ماجورين مجرمين . من انتم ايها الجهلة لتقتلوا الكلمة , من اقتلع ابصاركم حتى تسرقوا مساحات جمالنا ,من وجهكم لتضيعوا دروب اتجاهنا , سنشعل شمعة كي نبعد شبح ظلامكم عنا .خذوا جهلكم وارحلوا , ظلامكم هذا موجود فقط في قلوبكم وعقولكم ,لامكان لكم بين حياتنا انتم كل شيء يرمز الى القتل والدمار والجهل , ماذا نقول عنكم , انكم سواد هذه الامة وبلائها . بسم الله الرحمن الرحيم مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا صدق الله العلي العظيم وكي لا يتكرر هذا العمل الجبان فاننا نناشد من نقابة الصحافة اللبنانية ,كافة المجتمع المدني والديني , ووسائل الاعلام بمختلف توجهاتها العالمية والمحلية , الى التحرك السريع , لوضع حد لهذه الاعتداءات والانتهاكات , كي لا يصبح الناشطين المدنيين والاعلاميين مادة للاستثمار في سوق الارهاب الدولي او مكسر عصا في حقل تجارب وتحارب الصراعات الدولية . وفي الختام تحية من لبنان , من فلسطين , من كل جرح نازف , من كل وجع هاتف , من كل دمعة طفل , وحرية اسير , نقول وداعا للناشط المدني الصحفي فيتوريو أريغوني الذي ولد ايطاليا وعاش فلسطينيا حرا عربيا , وسقط شهيدا امميا . ناجي امهز مؤسس مجلة الفكر الحر/ لبنان

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل