المحتوى الرئيسى

الصين تحذر بريطانيا بشأن ارسال مستشارين لليبيا

04/23 06:13

بكين (رويترز) - حذرت الصين بريطانيا من خطط ارسال ضباط عسكريين لتقديم المشورة للمعارضين الليبيين الذين يقاتلون قوات الزعيم الليبي معمر القذافي قائلة ان بكين تعارض اي خطوات تتجاوز تفويض قرار الامم المتحدة. ولم يصل هونج لي المتحدث باسم وزارة الخارجية الصيبنية الى حد اتهام بريطانيا بشكل مباشر بخرق قرار مجلس الامن الدولي بشأن الصراع الليبي ولكنه لم يدع مجالا للشك في ان الصين غير سعيدة بقرار رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بارسال نحو 12 ضابطا الى ليبيا لمساعدة مقاتلي المعارضة على تحسين قدراتهم القتالية. وقال هونج على موقع وزارة الخارجية الصينية على الانترنت (www.mfa.gov.cn) في ساعة متأخرة من مساء يوم الجمعة في رد على سؤال بشأن القرار البريطاني ان "الصين تعتقد بان مجلس الامن الدولي عليه مسؤولية اساسية لحماية السلام والامن الدوليين ويجب على الاطراف المختلفة الالتزام بدقة بتفويض مجلس الامن في معالجة الامور. "الصين لا توافق على اتخاذ اي قرارات تتجاوز تفويض مجلس الامن." وانضمت الصين الان الى روسيا في الاعتراض على قرار لندن بارسال مستشارين. ويبدو ان تخوف بكين الاساسي يتعلق بامكان تقسيم ليبيا في نهاية الامر وهو ما يتعارض مع الاراء التقليدية للصين بشأن اولوية السيادة في حل الازمات الامنية. وقال وليام هيج وزير الخارجية البريطاني يوم الثلاثاء ان قرار ارسال مستشارين عسكريين يتفق مع قرار الامم المتحدة الذي يهدف الى حماية المدنيين الليبيين. وتعهد زعماء الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا في الاسبوع الماضي بمواصلة الحملة العسكرية الى ان يتنحي القذافي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل